العثور على بقايا صاروخ غراد قرب إيلات

العثور على بقايا صاروخ غراد قرب إيلات

عثر راكب دراجة هوائية من مدينة إيلات، يوم أمس الجمعة، على بقايا صاروخ "غراد" في منطقة جبلية قريبة من إيلات. وقام بإبلاغ الشرطة.

وكان قد سمع، قبل ثلاثة أيام، دوري انفجارين قويين، إلا أن قوات الأمن الإسرائيلية لم تتمكن من العثور على مواقع سقوط الصواريخ. وبعد العثور على بقايا أحد الصواريخ تواصل قوات الأمن عمليات التمشيط بحثا عن موقع سقوط الصاروخ الثاني.

وعلم أن راكب الدراجة الهوائية عثر صباح أمس على بقايا الصاروخ في منطقة جبلية، واشتبه بأن تكون القطعة جزءا من صاروخ كان قد سقط في إيلات قبل يومين، وبادر إلى الاتصال بالشرطة.

وكانت أصوات انفجارات قد سمعت في الساعة 21:43 من مساء الأربعاء الماضي في محيط إيلات، ولم ترد أية أنباء عن وقوع إصابات بشرية أو خسائر مادية. وقامت الشرطة في حينه بعمليات تمشيط واسعة، وأغلقت شارع التفافي إيلات أمام حركة السير، إلا أنها لم تتمكن من العثور على مواقع سقوط الصواريخ. وفي حينه نقلت الوكالة الفرنسية عن مصادر عسكرية قولها إن الصواريخ أطلقت، على ما يبدو، من سيناء.

يذكر أن منظمة إسلامية  غير معروفة باسم "أنصار القدس" أعلنت يوم أمس مسؤوليتها عن إطلاق صاروخي "غراد" باتجاه إيلات. كما نشرت منظمة باسم "الجبهة السلفية في سيناء" بيانا أعلنت فيه مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ باتجاه إيلات، وتفجير خط الغاز بين مصر وإسرائيل، بيد أن البيان لم يتطرق بشكل عيني إلى إطلاق الصاروخين المشار إليهما.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018