إصابة 4 من جنود الاحتلال في تصادم مركبة أجرة فلسطينية بمركبة عسكرية

إصابة 4 من جنود الاحتلال في تصادم مركبة أجرة فلسطينية بمركبة عسكرية

أصيب أحد جنود الاحتلال بجراح متوسطة، في حين أصيب ثلاثة آخرون بجراح طفيفة، وذلك بعد صدمت مركبة أجرة مركبة عسكرية تابعة للاحتلال، بعد ظهر اليوم الثلاثاء، بالقرب من مستوطنة "نافيه دانييل". وادعت تحقيقات شرطة الاحتلال الأولية أن الحديث عن حادث طرق، وأن سائق مركبة الأجرة فر من المكان.

وبحسب التقارير الإسرائيلية فإن التفاصيل الأولية تشير إلى أن 6 من جنود الاحتلال كانوا يقفون خلف مركبة عسكرية على مدخل مستوطنة "نافيه دانييل"، ولسبب غير واضح صدمت سيارة أجرة المركبة العسكرية ما أدى إلى إصابة أربعة من جنود الاحتلال.

وتم نقل الجنود إلى مستشفى "هداسا" عين كارم في القدس، في حين قامت قوات الشرطة والجيش بعمليات تمشيط في المنطقة بحثا عن مركبة الأجرة التي فر سائقها من المكان.

ونقلت "هآرتس" عن شاهد عيان قوله إن المركبة العسكرية كانت تقف إلى جانب الطريق، وأن مركبة الأجرة الفلسطينية من نوع "ترانزيت" وصلت إلى المكان من جهة القدس، وفي لحظة مرورها بالقرب من المركبة العسكرية قامت سائقها بالالتفاف بسرعة وضرب المركبة العسكرية بقوة في مقدمتها من جهة اليسار، الأمر الذي دفع إلى الاعتقاد بأن الحديث عن حادث متعمد. بسحب شاهد العيان المذكور.

في المقابل، تشير تقديرات شرطة الاحتلال أن الحديث عن "حادث أضرب وأهرب"، وليس "عملية على خلفية قومية". وتشير تقارير الشرطة إلى أن المركبة العسكرية كانت تقف بشكل مائل، بحيث أن مقدمتها بارزة من جهة الشارع، وهو ما دفع إلى الاعتقاد بأن الحادث نجم عن عدم انتباه من قبل سائق مركبة الأجرة الفلسطيني. كما تشير تقديرات الشرطة إلى أن السائق اختار أن يفر من المكان بعد أن تبين له أن المصابين هم من جنود الاحتلال.

إلى ذلك، نقلت "يديعوت أحرونوت" عن أحد جنود الاحتلال، ممن تواجدوا في المكان ولم يصابوا بأذى، ادعاءه أن الحديث عن حادث متعمد.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018