نتانياهو لم يغير موقفه من البناء الاستيطاني

نتانياهو لم يغير موقفه من البناء الاستيطاني

قالت مصادر سياسية إسرائيلية إنه لا تغيير في موقف بنيامين نتانياهو في قضية البناء الاستيطاني، وأن تجميد البناء الاستيطاني غير قائم على جدول الأعمال.

وأفادت الإذاعة الإسرائيلية "ريشيت بيت" أن مكتب رئيس الحكومة رفض الرد على تصريحات المستشار للأمن القومي، يعكوف عميدرور، والتي جاء فيها إن البناء في المستوطنات يسبب ضررا سياسيا لإسرائيل.

وكانت قد نقلت "هآرتس" عن عميدور قوله في محادثات مغلقة أن إسرائيل تخسر دعم صديقاتها في العالم بسبب البناء الاستيطاني.

وقال الوزير دان مريدور للإذاعة الإسرائيلية إنه يعتقد أن البناء في الأراضي المحتلة عام 1967 يجب أن يقتصر على القدس وعلى الكتل الاستيطانية فقط.

وقال مريدور إن البناء الاستيطاني خارج الكتل الاستيطانية في الضفة الغربية يتناقض مع موقف إسرائيل المؤيد لحل الدولتين، ويمس بصورة إسرائيل في العالم. على حد تعبيره.

وأضاف أن البناء الاستيطاني خارج الكتل الاستيطانية المقامة على أراضي الضفة الغربية يشكل خطرا على المشروع الصهيوني لأنه سيؤدي إلى "دولة واحدة بين النهر والبحر، دولة ثنائية القومية".

ودعا مريدور رئيس الحكومة نتانياهو إلى وضع خطوط أساس للائتلاف، وضم الأحزاب التي توافق على هذه الخطوط للائتلاف. وبحسبه فإنه "يجب وضع أهداف بعيدة المدى في أربعة مجالات: السياسية والأمنية والاقتصادية وفي المساواة في العبء".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018