مسؤولون أميركيون: نتنياهو لن يحصل على مراده

مسؤولون أميركيون: نتنياهو لن يحصل على مراده

نقلت هيئة تحرير "نيويورك تايمز" عن مسؤولين أميركييين، في مقال نشر يوم أمس الجمعة، قولهم إن إسرائيل لن تحصل على رزمة تعويضات كبيرة من الإدارة الأميركية، وأن رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، لن يحصل على مراده.

يذكر في هذا السياق أن نتنياهو سيتوجه إلى واشنطن، يوم غد الأحد، ومن المقرر أن يجتمع الإثنين مع الرئيس الأميركي، باراك أوباما، للمرة الأولى منذ توقيع الاتفاق النووي مع إيران.

وضمن الأهداف المركزية لنتنياهو يأتي الاتفاق على صفقة دفاعية جديدة لمدة 10 سنوات، تتضمن تعويضات لإسرائيل مقابل الاتفاق النووي مع إيران.

وبحسب المسؤولين الأميركيين فإن لقاء نتنياهو – أوباما لن يثمر عن اتفاق، وأن التعويضات لن تكون كبيرة حسبما جاء في تقارير سابقة.

ونقل عن مصادر في البيت الأبيض قولها إنه على خلفية التقليصات في الميزانيات الفدرالية والصراع الذي يدور في الكونغرس حول "تبذير" الإدارة الأمريكية، لا يمكن المصادقة على رزمة تعويضات كبيرة لإسرائيل.

وكانت تقارير سابقة قد قالت إن إسرائيل طلبت من الإدارة الأميركية رفع قيمة المساعدات الأمنية السنوية من 3 مليار دولار إلى 5 مليار دولار لمدة 10 سنوات، أي ما قيمته 50 مليار دولار. وفي حينه أشارت توقعات إلى أن أوباما لن يصادق على ذلك، وأن الزيادة ستكون أقل بمليار دولار على الأقل.