نتنياهو يعتزم تعيين دافيد كيز ناطقًا للإعلام الأجنبي

نتنياهو يعتزم تعيين دافيد كيز ناطقًا للإعلام الأجنبي

يعتزم رئيس الوزراء الإسرائيليّ، بنيامين نتنياهو، تعيين دافيد كيز، ناطقًا للإعلام الأجنبيّ. هذا ما صرّحه دبلوماسيّون لصحيفة 'هآرتس' الصّادرة صبيحة اليوم، الثّلاثاء.

ويترأس كيز، بالسّنوات الأخيرة تنظيم Advanced Human Rights الذي يُعنى بحقوق الإنسان في النّظم الدّكتاتوريّة، وفق تعريفه.

دافيد كيز معروف بتصريحاته المعادية والمناهضة لأنظمة الحكم في كلّ من روسيا، الصّين وجمهوريّة مصر العربيّة.

ورفض مكتب نتنياهو التّعقيب على خبر التّعيين هذا.               

وفي حال استلامه المنصب، فسوف يستبدل دافيد كيز مكان مارك ريغيف، الذي عُيِّن قبل عدّة أشهر، سفير إسرائيل لندن.

ويتنافى هذا التّعيين المفترض مع العلاقات الاقتصاديّة والدّبلوماسيّة التي يحاول نتنياهو تحسينها مع كلّ من الصّين ومصر على سبيل المثال، على خلاف كيز النّاشط بفعّاليّات مناهضة هذه الأنظمة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018