بلجيكا: شركة طيران تتراجع عن قرارها مقاطعة منتجات المستوطنات

بلجيكا: شركة طيران تتراجع عن قرارها مقاطعة منتجات المستوطنات

في أعقاب ضغوط إسرائيلية وتهديدات بالمقاطعة من قبل إسرائيليين، تراجعت شركة الطيران البلجيكية "بريسل (بروكسل) إيرلاينز"، اليوم الإثنين، عن قرارها بإزالة منتج الحلاوة الذي تصدره شركة "أحفاه" في المنطقة الصناعية "بركان" المقامة على أراضي الضفة الغربية المحتلة.

وكانت شركة الطيران قد قررت إزالة هذه المنتج من طائراتها استجابة للمطلب الفلسطيني بمقاطعة الشركة لكونها قائمة على أراض محتلة، بيد أن الشركة تراجعت عن قرارها.

وكانت الشركة قد بعثت برسالة إلى سفيرة إسرائيل في بلجيكا، سيمونا فرانكل، تبلغها بأن الشركة قررت مواصلة تلقي منتجات "أحفاه" في رحلاتها الجوية بغض النظر عن مكان إنتاجها.

وبحسب المتحدث باسم الخارجية الإسرائيلي فإن القرار البلجيكي يأتي في أعقاب نشاطات سريعة لوزارة الخارجية، بتوجيه من المدير العام للوزارة، دوري غولد، ودائرة الإعلام وسفارة إسرائيل في بروكسل وبرلين.

ورحب وزير السياحة الإسرائيلي، ياريف ليفين، بالقرار، وقال إنه إثبات على أن "التلاحم الداخلي للإسرائيليين مع يهود الشتات هو الوسيلة لإحباط أية محاولة للمس بإسرائيل ومقاطعتها".

وأشارت "يديعوت أحرونوت" في موقعها على الشبكة، إلى أنه في أعقاب قرار شركة الطيران مقاطعة المنتج الإسرائيلي فإن إسرائيليين كثيرين، إضافة إلى يهود آخرين في كافة أنحاء العالم دعوا إلى مقاطعة الشركة، حتى تتراجع عن قرارها.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة