ليبرمان يشترط حل الدولتين بتبادل الأراضي والسكان

ليبرمان يشترط حل الدولتين بتبادل الأراضي والسكان

اشترط وزير الأمن الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، اليوم الأحد، تنفيذ حل الدولتين مع الفلسطينيين بتبادل للأراضي والسكان، وذلك بهدف ضمان أغلبية يهودية بدولة إسرائيل.

ونقلت وسائل الإعلام الإسرائيلية عن ليبرمان قوله خلال تصريحات له في مؤتمر ميونيخ للأمن إن "حل الدولتين مطلوب، ولكن اعتقد أنه يجب ضمان الطابع اليهودي لدولة إسرائيل"، وذلك لدى سؤاله عن تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأسبوع الماضي بشأن حل الدولة الواحدة أو الدولتين.

وأضاف ليبرمان: 'الحل المطروح حاليا هو إن علينا إقامة دولة فلسطينية متجانسة، من دون وجود يهودي، علما بأننا في إسرائيل سنصبح دولة ثنائية الجنسية مع فلسطينيين يشكلون عشرين في المئة من السكان'.

وتابع: 'اعتقد أن المبدأ الأساسي لحل الدولتين ينبغي أن يكون تبادل الأراضي والسكان'.

وتقوم فكرة تبادل الأراضي على أن تصبح الأراضي الفلسطينية التي يقيم فيها مستوطنون جزءا من دولة إسرائيل، فيما تنقل بعض التجمعات السكنية العربية، في المثلث تحديدا، لسيادة الدولة الفلسطينية العتيدة.

لكن الرئيس الأميركي، ترامب، أعلن لدى استقباله رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو أنه ليس متمسكا بهذا الحل أو حل الدولة الواحدة أو أي اتفاق تتوصل إليه إسرائيل والسلطة الفلسطينية، مضيفا 'سواء تحقق هذا في شكل حل الدولتين إذا كان هو ما يريده الطرفان أو شيء آخر فلن أحاول إملاء حل'، ولم تمض ساعات على تصريحه حتى كررت السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة نيكي هالي، دعم واشنطن لمبدأ حل الدولتين.

وفي رده على سؤال حول تصريحات ترامب أثناء لقائهما بأنه ليس مهما ما إذا كان حل الصراع ضمن دولتين أو الدولة الواحدة، ادعى نتنياهو أن 'العنوان ليس هو الأمر المهم وإنما المضمون'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018