أفي غباي: الكتل الاستيطانية ستبقى تحت سيادة إسرائيل

أفي غباي: الكتل الاستيطانية ستبقى تحت سيادة إسرائيل
الرئيس الجديد لحزب "العمل"، أفي غباي (أ ف ب)

ذكّرت "يديعوت أحرنوت" على موقعها الالكتروني، اليوم الثلاثاء، بتصريحات أدلى بها الرئيس الجديد لحزب العمل، أفي غباي، قبيل الانتهاء من الجولة الانتخابية الثانية، وأكد فيها على أن "تشكيل حكومة وحدة وطنية مع نتنياهو مهمة مستحيلة تماما".

ونقلت عنه قوله إنه " قد استقال من حكومة نتنياهو، ليس من أجل أن يعود إليها".

وأعلن مساء أمس الإثنين، عن انتخاب آفي غباي لرئاسة حزب العمل الإسرائيلي، حيث تغلب بالجولة الثانية من انتخابات الرئاسة الداخلية في الحزب على منافسه عضو الكنيست، عمير بيرتس.

وصلت نسبة المشاركة بالانتخابات الداخلية إلى 59%، إذ شارك 30916 من أعضاء الحزب في التصويت، ونجح غباي بحسم الرئاسة لصالحه عندما حصل على 16080 صوتا، بينما منافسه بيرتس حصل على 14834 صوتا.

وحول ما يحمله "في جعبته على المستوى السياسي"، أشارت الصحيفة إلى أنه، وعلى الرغم من عدم الكشف حتى الآن عن برنامجه السياسي بصورة نهائية، ولكن في تصريحات له خلال الحملة الانتخابية على رئاسة الحزب، أوضح أنه في حال نجح في تشكيل "حكومة وحدة وطنية والوصول إلى سدة الحكم"، سيكون "على استعداد، في إطار الحل النهائي مع الفلسطينيين، "لنقل صلاحية إدارة الأحياء العربية في القدس الشرقية إلى السلطة الفلسطينية".

وأوردت الصحيفة قوله: "مبدأ الأرض واضح في حل الصراع. دولتان لشعبين، على أن تبقى الكتل الاستيطانية الكبيرة تحت السيادة الإسرائيلية، وما تبقى من الأراضي في الضفة والقطاع تشكل الدولة الفلسطينية، على أن تكون منزوعة السلاح".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018