اليمين الإسرائيلي المتطرف يدعو لمؤتمر "للوطن البديل" بالأردن

اليمين الإسرائيلي المتطرف يدعو لمؤتمر "للوطن البديل" بالأردن
غيليك أثناء اقتحامه الأقصى، اليوم (أ.ف.ب.)

عمم ما يسمى بـ"المركز الدولي اليهودي الإسلامي للحوار" دعوة إلى مؤتمر سيعقده، تحت عنوان "مؤتمر الخيار الأردني – الأردن هي فلسطين"، في "مركز تراث مناحيم بيغن" في القدس في 17 تشرين الأول/أكتوبر المقبل.

وبحسب الدعوة إلى هذا المؤتمر، الذي ينظمه اليمين المتطرف الإسرائيلي، فإن هدف هذا المؤتمر هو "الإعلان عن حكومة الظل الأردنية برئاسة المعارض والمفكر والسياسي الدكتور مضر زهران"، الذي سيحضر المؤتمر بحسب الدعوة. وأن هذا تشكيل هذه الحكومة يأتي "تمهيدا لإقامة الدولة الفلسطينية في الأردن".

الدعوة للمؤتمر المشبوه

وقالت الدعوة إنه "يشارك في المؤتمر العشرات من الشخصيات الأردنية واليهودية والإسرائيلية"، بينها عضو الكنيست اليميني المتطرف يهودا غليك، الذي يعتبر أنه يجب بناء الهيكل المزعوم في الحرم القدسي ومكان المسجد الأقصى وقبة الصخرة. كما يشارك فيه الدكتور مايكل روس، وهو أحد قادة المنظمات الأميركية اليهودية، وعضو الكنيست المتطرف السابق أرييه إلداد، والمستشرق اليميني المتطرف مردخاي كيدار، والمستشرق العنصري رفائيل يسرائيلي وغيرهم.

ويشارك في المؤتمر، بحسب الدعوة، سامر لبدة، الذي وُصف بأنه أكاديمي بريطاني – أردني، وعبد المعالي بني حسن الذي وُصف بأنه قيادي في "المعارضة الأردنية".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018