نتنياهو لوزرائه: التزمِوا الصمت بموضوع نقل السفارة

نتنياهو لوزرائه: التزمِوا الصمت بموضوع نقل السفارة
(أ.ف.ب)

تتكتم المصادر الإسرائيلية عن فحوى المحادثة الهاتفية بين ترامب ونتنياهو * الرئاسة الفلسطينية تقول إنها، "حذرت ترامب من خطورة تداعيات مثل هذا القرار على عملية السلام"


 

بعث مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو بـ "تعليمات إلى الوزراء" في حكومته يطلب فيها "التزام الصمت" وتجنب التعقيب في مسألة نقل السفارة الأميركية إلى القدس.

وبحسب موقع "واللا"، مساء اليوم الثلاثاء، طلب نتنياهو عدم الإدلاء باي تصريحات علنيًة في هذه المسألة، "قبل الخطاب المرتقب للرئيس الأميركي، دونالد ترامب، غدا الأربعاء".

وكان ترامب تحدث هاتفيًا إلى نتنياهو، اليوم، كما وهاتف كلا من الملك الأردني، عبد الله الثاني، ورئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس.

وبحسب المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة هاكابي ساندرز، سيصدر في وقت لاحق من اليوم بلاغ رسمي حول مضمون هذه المحادثات الهاتفية كما وسيجري ترامب "سلسلة اتصالات إضافية مع عدد آخر من زعماء وقادة بالمنطقة والعالم".

وفيما تكتمت المصادر الإسرائيلية عن فحوى المحادثة الهاتفية بين ترامب ونتنياهو، من جهتها، قالت الرئاسة الفلسطينية، إن محمود عباس، تلقى اتصالاً هاتفيا من ترامب، "أطلعه فيه على نيته نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس".

ولم يذكر المصدر الفلسطيني "ما إذا كان ترامب تطرق إلى توقيت اتخاذ مثل هذه الخطوة"، واكتفت "وفا" بالنقل عن الناطق الرسمي باسم الرئاسة، نبيل أبو ردينة، أن عباس "حذر من خطورة تداعيات مثل هذا القرار على عملية السلام والأمن والاستقرار في المنطقة والعالم".

ومن المتوقع أن يلقي ترامب، يوم غد، خطابا يعرض فيه موقف الولايات المتحدة بشأن القدس، وقضية نقل السفارة الأميركية إلى هناك. وبسبب انقضاء المهلة التي كان يفترض أن يوقع فيها ترامب على الأمر الرئاسي الذي يؤجل نقل السفارة، فإن البيت الأبيض صرح أن ترامب قد أجل القرار، وسوف يبت فيه في الأيام القريبة.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018