ليبرمان: إعلان ترامب بشأن القدس سيكون له ثمن

ليبرمان: إعلان ترامب بشأن القدس سيكون له ثمن
من الأرشيف

قال وزير الأمن الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، صباح اليوم الثلاثاء، إنه كان من الواضح أن إعلان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، سيكون له ثمن.

وأضاف، خلال جولة قام بها، صباح اليوم، في القاعدة العسكرية "رعيم" القريبة من قطاع غزة "إننا على استعداد لدفع الثمن، فالقرار مهم ويبدو أن له ثمن يستحق أن يدفع".

وتطرق ليبرمان إلى إطلاق الصواريخ من قطاع غزة، مشيرا إلى أنها توقفت، ومر يوم هادئ تماما. وقال إن "إسرائيل مستعدة وجاهزة بشكل غير مسبوق، وحماس ذوتت ذلك، وقامت باعتقال عشرات الناشطين السلفيين".

وفي حديثه عن "أهمية قرار ترامب"، قال ليبرمان إن "المهم حاليا هو تعزيز موضوع القدس، قرار الولايات المتحدة بأن القدس عاصمة إسرائيل، لأنه يضع نهاية للجدال الذي استمر سنوات".

وبحسبه فإن "القدس عاصمة إسرائيل ليست قابلة للمفاوضات أو المساومة، وقرار الرئيس الأميركي هو بالتأكيد تاريخي، ويجب ترسيخ ذلك في الداخل والخارج".

وتعقيبا على قرار المحكمة العليا بتسليم جثث الشهداء الفلسطينيين إلى عائلاتهم لدفنهم، قال ليبرمان إنه لن يكون هناك تسليم جثث، معتبرا أن قرار المحكمة بمثابة فضيحة.

واعتبر أن "هناك تدخلا فظا من جانب قاض قرر أن يحتفل بخروجه من المحكمة العليا بحملة احتفالات، وقراره ليس بشأن الجثث فقط، وإنما بشأن طريقة التشريع، وكيف يجب أن تسن الحكومة والكنيست القوانين"، مضيفا أن ذلك "لا يحتمل"، على حد تعبيره.