رغم الأزمة: منهاج تعليمي إسرائيلي يزعم مشاركة بولندا بالمحرقة

رغم الأزمة: منهاج تعليمي إسرائيلي يزعم مشاركة بولندا بالمحرقة
(أ.ف.ب.)

ردا على القانون المثير للجدل والذي شرعه البرلمان البولندي، ويتعلق بالمحرقة وبتعريف معسكرات الموت النازية، أمر وزير التربية والتعليم رئيس "البيت اليهودي"، نفتالي بينيت، بوضع خطة ومنهاج تعليم خاص لتدريس طلاب المدارس الثانوية والإعدادية في البلاد كيف تعامل وتعاون مواطنين في بولندا مع النازيين.

وتبريرا لأوامره، قال بينيت إنها "حقيقة تاريخية أن العديد من البولنديين ساعدوا على قتل اليهود بالتبليغ عنهم وتسليمهم للسلطات، بل بعضهم شاركوا بقتل اليهود".

وأعلنت وزارة التعليم، اليوم الاثنين، أنها وضعت خطة للتدريس على خلفية مشروع القانون البولندي "مشاركة السكان المحليين بما في ذلك بولندا في محرقة الشعب اليهودي"، علما أن بولندا كانت محتلة من قبل ألمانيا النازية. وفي الوزارة، تقرر تكريس هذا الأسبوع لتدريس المحرقة بالمدارس، مع التركيز على مشاركة الدول الأوروبية في أهوال المحرقة وتعاونها في قتل اليهود.

ويهدف البرنامج، الذي أعد بالتعاون مع "ياد فاشيم"، لطلاب الصف السابع إلى الثاني عشر، إلى مساعد المعلمين (المعلمين والمعلمين التاريخ والمعلمين في المهن الأخرى)، لتزويد الطلاب بمعلومات موثوقة حول هذا الموضوع، وذلك على خلفية العملية التشريعية الجارية حاليا في البرلمان البولندي.

ولقراءة البرنامج التعليمي الكامل وخطة الدروس، التي تحتوي على مجموعة متنوعة من الاقتراحات للمواد التعليمية ذات الصلة، توصي وزارة التعليم، الاستعانة بمواد أرشيفية من "ياد فاشيم"، وأشرطة فيديو توثق شهادات الناجين، ومصادر تاريخية وتحضير أسئلة ومناقشة للطلاب داخل الصف.

وحسب القناة الثانية الإسرائيلية، فإن خطة الدرس تمكن الطلاب من الخوض في الموضوع بشكل أعمق، مع التركيز على الحقائق والظروف التاريخية التي أدت إلى قتل اليهود في بولندا وفي جميع أنحاء أوروبا الشرقية، (بما في ذلك اتحاد الجمهوريات الاشتراكية السوفياتية)، وأوروبا الغربية وشمال أفريقيا والبلقان.

وقال بينيت: "من الحقائق التاريخية أن العديد من البولنديين ساعدوا على قتل اليهود وتسليمهم ومنهم من قتل بنفسه اليهود خلال المحرقة".

وأضاف: "في الواقع، مصطلح" معسكرات الإبادة البولندية "غير دقيق لأن هذه هي معسكرات الإبادة الألمانية على الأراضي البولندية. ولكن، كما لوحظ، من المستحيل تجاهل حقيقة أن هناك عدد قليل جدا من البولنديين الذين تعاونوا مع النازيين، ويجب علينا أن نضمن أن الطلاب الإسرائيليين يعرفون الحقيقة كما حدث".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018