تركيا تطرد قنصل إسرائيل في اسطنبول

تركيا تطرد قنصل إسرائيل في اسطنبول

تصاعدت الأزمة الدبلوماسية بين تركيا وإسرائيل، في أعقاب المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في غزة، أول من أمس الاثنين، حيث طردت تركيا القنصل الإسرائيلي في اسطنبول بعدما طردت سفير دولة الاحتلال في أنقرة.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية اليوم، الأربعاء، أن وزارة الخارجية التركية استدعت القنصل الإسرائيلي في اسطنبول، يوسي سفري ليفي، في ساعة متأخرة من مساء أمس، وطالبته بمغادرة البلاد.

وجاءت هذه الخطوة التركية في أعقاب طرد السفير الإسرائيلي، إيتان رائيه، أمس، وبعد أن طالبت وزارة الخارجية الإسرائيلية القنصل التركي في القدس المحتلة بالمغادرة والعودة إلى بلاده.

تركيا قررت سحب سفيريها من تل أبيب وواشنطن احتجاجا على المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلية بحق المشاركين في مسيرة العودة الكبرى، أول من أمس، حيث سقط ستون شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب إردوغان، اتهم إسرائيل بارتكاب مجزرة في القطاع. ورد عليه رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، في بيان مقتضب جدا، اليوم، زاعما أن "إردوغان من أكبر الداعمين لحماس، ولذا لا شك أنه ملم جدا بالإرهاب وبارتكاب المجازر. أنصحه بألا يعطينا دروسا في الأخلاق". ولاحقا رد إردوغان بالقول إن "أيدي نتنياهو ملطخة بدماء الفلسطينيين".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018