كاهن التجنيد نداف يخضع لتحقيق جنائي

كاهن التجنيد نداف يخضع لتحقيق جنائي
كاهن التجنيد مع نتنياهو (من الأرشيف)

خضع كاهن التجنيد للجيش الإسرائيلي، جبرائيل نداف، وأحد مؤسسي ما يسمى "منتدى تجنيد المسيحيين للجيش"، مؤخرا، للتحقيق تحت طائلة التحذير في قضية جنائية تتولى مسؤوليتها "لاهاف 433" في الشهور الأخيرة.

وبحسب موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت" على الشبكة فقد فرض أمر منع نشر جارف على تفاصيل القضية.

وبعد أن سمحت المحكمة، صباح اليوم، بالنشر عن التحقيق، قالت القناة الإسرائيلية العاشرة إنه يتوقع أن توصي الشرطة بإغلاق الملف.

وأضافت أن الشرطة أجرت تحقيقا بشأنه بشبهة ارتكاب مخالفات جنائية قبل عدة سنوات، وأن التحقيق قد انتهى، وتم تحويله إلى النيابة العامة.

يذكر أن نداف كان أحد الذين شاركوا في إيقاد الشعلة في مراسم "استقلال إسرائيل" عام 2016، وفي حينه ثارت شبهات بأنه استغل مكانته من أجل الحصول على خدمات جنسية.

وفي أيار/مايو من العام 2016، كشفت القناة الإسرائيلية الثانية عن مراسلات، عن طريق موقع التواصل الاجتماعي، بين نداف وشاب صغير طلب مساعدته بشؤون ذات صلة بالجيش، تضمنت إيحاءات جنسية.

كما كشف عن مراسلات، نحو 400 صفحة، بين نداف وبين فلسطيني مقرب منه يدعى خليل غانم، خطط فيها الاثنان للحصول على تصاريح دخول إلى البلاد لعمال فلسطينيين، مقابل حصول نداف على مقابل مالي وجنسي.

وادعى نداف أن "جهات جنائية" تعمل على منع حصوله على "التكريم الذي يستحقه لقاء مساهمته في تجنيد العرب المسيحيين إلى الجيش الإسرائيلي".

يذكر أن تقريرا كان قد نشر في حزيران/يونيو من العام الماضي 2017، في موقع "حداشوت 0404" كان افتتح بالقول إن "الكاهن جبرائيل نداف لا يكشف الحقيقة. وهو لا يستطيع كشفها، وفضّل النزول عن المنصة قبل أن يفتضح أمره".

وفي حينه تبين أن نشر التقرير كان استتباعا لتقرير سابق توقع "حصول هزة أرضية" في حال الكشف عن أشرطة مصورة وواضحة توثق مسلكيات الكاهن، وذلك بدافع الحرص على ألا تمس فضائح الكاهن أعلى المستويات في إسرائيل، وبضمن ذلك كبار المسؤولين والجيش الإسرائيلي.

ويأتي هذا النشر بعد تقارير سابقة تناولت تقديم دعاوى جنائية ضد كاهن التجنيد للجيش الإسرائيلي تشير إلى سلسلة من الفضائح تجعله متورطا في جرائم ابتزاز وتحرش جنسي وتبييض أموال، بالاستفادة من مكانته الدينية، ومنصبه في ما يسمى "منتدى تجنيد الشبان المسيحيين".

يذكر أن الحارس الشخصي السابق لكاهن التجنيد جبرائيل نداف، سامر جوزين، كان قد كشف في وقت سابق عن تورط رئيس منتدى تجنيد المسيحيين بقضايا تبييض أموال وتزوير مستندات. وحصل موقع "عرب 48"، في حينه، على تسجيل صوتي يقر فيه جوزين بأن نداف متورط بقضايا مالية، بالإضافة إلى قضايا جنسية، وأن بحوزته وثائق ومراسلات مكتوبة بخصوص فضائحه الجنسية، وعن عمله في المنتدى قال إنه "كله سرقة بسرقة" من أموال التبرعات للمجندين.