نتنياهو: لا مشكلة لإسرائيل مع نظام عائلة الأسد

نتنياهو: لا مشكلة لإسرائيل مع نظام عائلة الأسد
نتنياهو وبوتين في موسكو، أمس (أ.ب.)

قال رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، صباح اليوم الخميس، إنه لا توجد مشكلة لدى إسرائيل مع نظام عائلة الأسد، وأن إسرائيل لن تتدخل في سورية في حال تم الحفاظ على اتفاقيات وقف إطلاق النار في هضبة الجولان المحتلة.

وجاء تصريح نتنياهو للصحافيين قبيل مغادرته موسكو، التي وصلها أمس، عائدا إلى تل أبيب.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن نتنياهو قوله إنه "لم تكن لدينا مشكلة مع أنظمة الأسد، فطوال 40 عاما لم تطلق رصاصة في هضبة الجولان. والأمر المهم هو الحفاظ على حرينا في العمل ضد أية جهة تعمل ضدنا" في إشارة واضحة إلى إيران وحزب الله.

وادعى نتنياهو أنه "وضعت سياسة واضحة بأننا لا نتدخل ولم نتدخل. وهذا لا يتغير. والأمر الذي أقلقنا هو داعش وحزب الله وهذا لا يزال على حاله. ولب الموضوع هو الحفاظ على حرية عملنا ضد أية جهة تعمل ضدنا. والأمر الثاني، هو إخراج الإيرانيين من الأراضي السورية".

وتأتي أقوال نتنياهو بعد أن كان التقى مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في موسكو أمس. وفي أعقاب هذا اللقاء، قال مسؤولون إسرائيليون إن روسيا "تعمل بالفعل من أجل إبعاد إيران والمليشيات الشيعية عن حدود إسرائيل".

وعقب نتنياهو على ذلك، اليوم، قائلا إن "الإيرانيين لم يُبعدوا بالكامل، وإنما لبضع عشرات الكيلومترات. ورسالة إسرائيل ما زالت خروج شامل للوجود الإيراني. وفي المقابل، إسرائيل لا تعرقل ولا تتدخل في عملية تمركز نظام الأسد عند حدودها (في الجولان المحتل)، وهذه خطوة يولي الروس أهمية لها".

لكن أقوال نتنياهو تأتي في أعقاب قصف إسرائيلي لثلاثة مواقع على الأقل تابعة لجيش النظام في الجولان المحرر، بادعاء الرد على دخول طائرة مسيرة، انطلقت من الأراضي السورية، إلى الأجواء الإسرائيلية. وأطلق الجيش الإسرائيلي صاروخا من طراز "باتريوت" وأسقطت الطائرة المسيرة التي كانت قد وصلت إلى الأجواء فوق مدينة طبرية.

وتطرق نتنياهو إلى لقاء القمة المزمع بين بوتين والرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بداية الأسبوع المقبل. وقال إن حكومته متفقة بالكامل مع واشنطن "ونحن نعمل بشفافية كامل مقابل الولايات المتحدة". وتابع أن "بوتين دعاني إلى المباريات (المونديال) واتفقنا على لقاء. وقدمنا موعد اللقاء أيضا على ضوء القمة المتوقعة مع ترامب".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018