نتنياهو هدد بحل الحكومة بحال عدم تغيير مكانة اللغة العربية

نتنياهو هدد بحل الحكومة بحال عدم تغيير مكانة اللغة العربية
نتنياهو وماكليف (أرشيف)

هدد رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، بحل الحكومة وتقديم الانتخابات العامة في حال تم تغيير البند المتعلق بإلغاء مكانة اللغة العربية في "قانون القومية" العنصري والمعادي للديمقراطية، الذي سنته الهيئة العامة للكنيست، فجر اليوم الخميس.

وكانت اللغة العربية تعتبر لغة رسمية ثانية، بعد العبرية، لكن "قانون أساس: إسرائيل الدولة القومية للشعب اليهودي"، المعروف باسم "قانون القومية"، ألغى الصفة الرسمية للغة العربية، ونص على أن للغة العربية "مكانة خاصة"، سيتم التطرق إليها بقانون آخر، وليس من خلال قانون أساس، الذي يعتبر في إسرائيل أنه قانون دستوري.

وأفاد موقع "واللا" الالكتروني، اليوم، بأن عضو الكنيست أوري ماكليف، من كتلة "يهدوت هتوراة" الحريدية، والعضو في "لجنة قانون القومية" التي استمعت لاعتراضات أعضاء الكنيست ووضعت الصيغة النهائية للقانون، حاول بطلب من نواب عرب منع تغيير مكانة العربية كلغة رسمية ثانية.

إلا أن مسؤولون في مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية اتصلوا بماكليف وأبلغوه بأنه إذا أصر على تغيير البند بخصوص اللغة العربية في "قانون القومية"، فإن رئيس الحكومة نتنياهو سيحل الائتلاف الحكومي ويقدم الانتخابات. ووفقا لموقع "واللا"، فإن ماكليف تراجع عن مطلبه بعد هذا التهديد.

ورغم أن التهديد بحل الحكومة جاء على لسان مسؤولين في مكتب نتنياهو، لكن تهديدا كهذا لا يمكن أن يكون وفقا لرأي هؤلاء المسؤولين، كما أن من لديه القدرة على إطلاق تهديد كهذا هو نتنياهو فقط لا غير.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018