بعد تسهيلات إردان: طلبات الحصول على سلاح تضاعفت 3 مرات

بعد تسهيلات إردان: طلبات الحصول على سلاح تضاعفت 3 مرات
صورة توضيحية (أ ب)

وصل عدد طلبات الحصول على سلاح مرخص في إسرائيل، منذ أن أدخل وزير الأمن الداخلي، غلعاد إردان، تسهيلات في معايير الحصول على رخصة سلاح في آب/أغسطس الماضي، إلى 3 آلاف، ما يشكل ارتفاعا بثلاثة أضعاف مقارنة مع الفترة الموازية من العام الماضي.

في المقابل، فإن تقديرات دائرة ترخيص حيازة السلاح كانت تتوقع أن يتم تقديم طلبات أكثر بكثير للحصول على الرخصة تقترب من 40 ألفا، الأمر الذي من شأنه أن يرفع عدد المسلحين في إسرائيل إلى 140 ألفا، باستثناء أفراد الشرطة والجيش المخولين بحمل السلاح بحكم وظيفتهم.

وجاء أنه منذ الإعلان عن التسهيلات في آب/أغسطس وحتى مطلع تشرين الأول/أكتوبر الجاري، قدم 2809 طلبات للحصول على ترخيص حيازة سلاح، صودق على 900 منها، علما أنه تم تقديم 990 طلبا في الفترة الموازية من العام الماضي.

ونقلت "هآرتس" عن رئيس جمعية ما يسمى "الدفع بثقافة السلاح"، أليكس زوهر، الذي نشط بهدف إدخال التسهيلات، قوله إنه "بعد تنفيذ كل عملية تحصل قفزة في كمية الطلبات لحيازة سلاح"، مشيرا إلى أنه لا يصادق على غالبيتها.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018