استطلاعات الرأي: تعنت ليبرمان يكسبه مقاعد إضافية

استطلاعات الرأي: تعنت ليبرمان يكسبه مقاعد إضافية
(أ ب)

يبدو أن تعنت أفيغدور ليبرمان ورفضه الانضمام لائتلاف حكومي بقيادة بنيامين نتنياهو، وجر النظام السياسي الإسرائيلي إلى انتخابات جديدة، عزز من مكانته لدى ناخبي معسكر اليمين، على الأقل، وفق ما أظهرت نتائج آخر استطلاعات الرأي العام الإسرائيلي، والتي نشرت مساء اليوم، الخميس، بعد أقل من 24 ساعة على مصادقة الكنيست على حل نفسها والذهاب إلى انتخابات جديدة في 17 أيلول/ سبتمبر المقبل.

وأظهرت نتائج استطلاع هيئة البث الإسرائيلية (كان)، تصدر الليكود وحصوله على 35 مقعدًا، يليه تحالف "كاحول لافان" الذي يحصل على 34 مقعدًا.

ويحل "يسرائيل بيتينو"، بقيادة ليبرمان، في المركز الثالث، بحيث يحصل على 8 مقاعد برلمانية، علما بأنه لم يحصل في الانتخابات التي أجريت بداية نيسان/ أبريل الماضي، سوى على 5 مقاعد برلمانية.

ووفقًا لنتائج استطلاع "كان"، فإن تمثيل الأحزاب الحريدية قد يتراجع من 16 عضو كنيست في الانتخابات الأخيرة إلى 15 عضوًا بواقع 8 مقاعد لـ"يهدوت هتوراه" و7 مقاعد لـ"شاس"، من أصل 120 مقعدًا.

ويحصل تحالف الجبهة والعربية للتغيير على 6 مقاعد، فيما يحصل كل من حزب العمل، برئاسة آفي غباي،  و"ميرتس"، برئاسة تمار زاندبيرغ، على 5 مقاعد لكل منهما.

وبموجب نتائج الاستطلاع، يحصل "اليمين الجديد" على 4 مقاعد، علما بأنه فشل في تجاوز نسبة الحسم في الانتخابات الأخيرة، في حين ينخفض تمثيل"اتحاد أحزاب اليمين" ("البيت اليهودي"، "الاتحاد القومي" و"عوتمسا يهوديت")، لـ4 مقاعد.

وبحسب النتائج يحافظ تحالف الموحدة والتجمع على النتائج التي حصدها في الانتخابات الأخيرة، ويحصل على 4 مقاعد. في حين يفشل كل من "غيشر" برئاسة أورلي ليفي أباكسيس، و"زيهوت" برئاسة موشيه فيغلين، بتجاوز نسبة الحسم (3.25%).

وبحسب نتائج الاستطلاع الذي شمل عينة مكونة من 546 شخصا فوق جيل 18 عاما، بنسبة خطأ تصل إلى 4.3% في الاتجاهين، فإن تمثيل معسكر اليمين (يضم كذلك الأحزاب الحريدية)، بما لا يشمل "يسرائيل بيتينو"، يحصل على مجموع 58 مقعدا، أما معسكر "الوسط – يسار" فيحصل على 44 مقعدا، و10 مقاعد للأحزاب العربية.

استطلاع القناة 13

وأظهر استطلاع آخر للقناة 13 الإسرائيلية، نشر مساء اليوم، نتائج مماثلة، تبيّن تعزيز قوة ليبرمان، مقابل تراجع تمثيل معسكر اليمين.

وبحسب النتائج، يحصل الليكود على 36 مقعدا، في انتخابات تجرى اليوم، بينما اقتصر تمثيل قائمة "كاحول لافان"، على 33 مقعدًا.

ويحل "يسرائيل بيتينو" في المرتبة الثالثة، بتمثيل يصل إلى 9 مقاعد (حصد 5 مقاعد في الانتخابات الأخيرة)، تليه الأحزاب الحريدية التي يتراجع تمثيلها بمقعدين: 7 مقاعد لـ"شاس" ومثلها لـ"يهدوت هتوراه".

ووفقًا للنتائج، فإن كلًا من تحالف الجبهة والعربية للتغيير  و"اتحاد أحزاب اليمين" يحصل على 7 مقاعد، ويرتفع تمثيل "ميرتس" إلى 6 مقاعد، ويتذيل كل من حزب العمل وتحالف الموحدة والتجمع القائمة بتمثيل يقتصر على 4 مقاعد.

وشمل الاستطلاع عينة مؤلفة من 720 شخصًا، بنسبة خطأ تصل إلى 3.8%.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية