باراك يقبل بالمكان الثاني بقائمة مشتركة مع "العمل"

باراك يقبل بالمكان الثاني بقائمة مشتركة مع "العمل"
(أ ب)

قال رئيس حزب "إسرائيل الديمقراطية" ورئيس الحكومة الإسرائيلية الأسبق، إيهود باراك، اليوم الإثنين، إنه لا مشكلة لديه في الترشح في المكان الثاني بعد رئيس حزب "العمل"، عمير بيرتس، في حال توحيد الحزبين وخوض الانتخابات القريبة في قائمة مشتركة.

وقال باراك إنه لا يصر على المكان الأول، وأن الأمر الحاسم في هذه المسألة هو "ما هو الأفضل".

وأضاف أن بيرتس عرض عليه التنافس بشكل مشترك لرئاسة حزب "العمل"، قبل الانتخابات التمهيدية، بحيث يقود باراك القائمة.

وبحسب باراك فإن بيرتس عرض عليه الانضمام إلى حزب العمل، وأنه كان على استعداد لإخلاء المكان الأول له، والتوجه سوية نحو الانتخابات التمهيدية.

وتابع أنه لا يضع أي شرط لخوض الانتخابات بقائمة مشتركة، وأنه على استعداد للترشح للمكان الثاني بعد بيرتس، مثلما كان الأخير على استعداد لذلك.

وكانت صحيفة "هآرتس" قد نشرت، صباح اليوم، أن وزيرة الخارجية السابقة، تسيبي ليفني، تدرس الترشح في الانتخابات القريبة، ولكن بشرط أن يتم توحيد حزبي "العمل" و"إسرائيل الديمقراطية"، علما أن الموعد الأخير لتقديم القوائم هو الأول من آب/ أغسطس المقبل.