ليبرمان: خيار وحيد... حكومة وحدة مع نتنياهو وغانتس

ليبرمان: خيار وحيد... حكومة وحدة مع نتنياهو وغانتس
(أ ب)

أكد رئيس "يسرائيل بيتينو"، أفيغدور ليبرمان، اليوم الأربعاء، أن حزبه لن يدخل إلا في حكومة وحدة تجمعه مع "الليكود" و"كاحول لافان"، رافضا أي إمكانيات أخرى لتشكيل حكومة.

وقال ليبرمان إنه مع صدور نتائج العينات الانتخابية يوم أمس، الثلاثاء، وهو يستمع إلى مختلف المحللين والخبراء الذين يعرضون السيناريوهات المختلفة لتشكيل ائتلافات حكومية وصفها بـ"الخيالية".

وأضاف أن حزبه قال طوال الحملة الانتخابية أنه لن يكون إلا "في حكومة قومية ليبرالية واسعة، تتألف من ثلاثة أحزاب هي: يسرائيل بيتينو والليكود وكاحول لافان".

وبحسبه، فإنه في حال لم يعلن بنيامين نتنياهو وبيني غانتس نيتهما الدخول في حكومة وحدة فلا داعي للاتصال به أبدا لأنه لا يوجد أية إمكانية أخرى بالنسبة له.

وفي محاولته لتبديد أحد السيناريوهات التي يعرضها "بناة الائتلافات" قال ليبرمان إنه "لن يجلس في أية حكومة مع القائمة المشتركة أو أي حزب من الأحزاب العربية سوية وعلى حدة، سواء في هذا الكون أو في أي كون آخر مواز"، على حد تعبيره.

ودعا كلا من نتنياهو وغانتس إلى عدم إضافة الوقت عبثا، ومحاولة مناقشته أو ممارسة الضغوطات عليه.

وأشار إلى أنه لن يتنازل عن سن قانون التجنيد وقانون الأكشاك، ولن يتنازل عن تفعيل المواصلات العامة في أيام السبت، والزواج المدني، وأنه سيطالب بإدخال المواضيع الجوهرية إلى برنامج التعليم الحريدي، مضيفا أنه بدون تحقيق هذه الشروط لا يوجد ما يمكن التفاوض بشأنه.

يذكر في هذا السياق أن تعهدات كل من غانتس ونتنياهو، قبل الانتخابات، تمنع كلا منهما من الدخول في حكومة واحدة.