رئيس هيئات الأركان المشتركة للجيش الأميركي في إسرائيل لبحث الشأن الإيرانيّ

رئيس هيئات الأركان المشتركة للجيش الأميركي في إسرائيل لبحث الشأن الإيرانيّ
من لقاء ميلي بكوخافي (الجيش الإسرائيلي)

زار رئيس هيئات الأركان المشتركة للجيش الأميركي، مارك ميلي، قاعدة "نفاتيم" الجوية، في البلاد، الجمعة، كما بحث في لقاءٍ عبر الفيديو؛ "موضوع إيران والتحديات الأمنية في المنطقة"، مع رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو.

والتقى ميلي مع وزير الأمن الإسرائيلي، بيني غانتس، ورئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي، ورئيس جهاز الموساد الإسرائيلي، يوسي كوهين، في زيارته الثانية لإسرائيل، منذ تولّيه منصبه.

وتأتي زيارة ميلي إلى البلاد، في ظلّ التوتر الذي يسود المنطقة في الفترة الأخيرة، ولا سيما بعد تزايُد احتمال ردّ "حزب الله" اللبنانيّ، على مقتل أحد عناصره في غارة إسرائيلية على مواقع عسكرية، قرب العاصمة دمشق، مساء الإثنين الماضي، كما أن قصفا إسرائيليا استهدف مواقع تابعة للنظام السوري، بعد ساعات من الزيارة.

وخلال زيارته، استمع ميلي إلى عرض "استخباراتيّ، (...) ومراجعة إستراتيجية"، كما تمّ "استعراض التهديدات والردود التي يتعامل معها" الجيش الإسرائيلي "في المناطق المختلفة".

بدوره، اعتبر وزير الأمن الإسرائيليّ، بيني غانتس، أن "الزيارة في هذه الفترة من تفشي الوباء العالمي (جائحة فيروس كورونا المستجد)، هي إثبات للتعاون العميق (بين البلدين)".

وأشاد غانتس بـ"العلاقات الممتازة بين أجهزة الأمن، والجيش الإسرائيلي والجيش الأميركي، اللّذين يشكلان حجر أساس في الأمن الإسرائيلي".

وأضاف غانتس: "نحن موجودون في فترة مليئة بالتحديات، إلى جانبها (هنالك كذلك) فُرَصُ لتعزيز العلاقات والتحالف ضد المتطرفين في المنطقة"، مُشددا على "أهمية الحاجة لمواصلة الضغط على إيران وتبعاتها التي تهدد الاستقرار في المنطقة والعالم، إلى جانب الحفاظ على العلاقات والتعاون مع القوى المعتدلة في المنطقة، وتعزيزها".

بدوره، قال كوخافي، إن الجيش "مستمر بالدفاع عن دولة إسرائيل في مختلف المناطق والمستويات بالدمج بين العمليات الدفاعية والهجومية".

وأضاف: "تحدثت مع الجنرال ميلي عن مختلف التهديدات التي يواجهها (الجيش الإسرائيلي)، وعن الردود عليها؛ سواء إن كانت قريبة أو بعيدة".

وذكر أن للجيش الإسرائيلي و"للجيش الأميركي مصالح مشتركة للحفاظ على الاستقرار في المنطقة ومنع زعزعته على يد إيران وأتباعها".

وأردف كوخافي: "نحن نتجهز لمختلف السيناريوهات، ونعمل كل ما يتطلب منا لإزالة جميع التهديدات التي تعرض السيادة الإسرائيلية أو مواطني إسرائيل للخطر".

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص