نتنياهو يتهم مندلبليت باستباحة دمه وعائلته

نتنياهو يتهم مندلبليت باستباحة دمه وعائلته
مندلبليت (أ.ب.)

صعّد رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، من هجومه على المنظومة القضائية، في رسالة شديدة اللهجة وجهها إلى المستشار القضائي للحكومة، أفيحاي مندلبليت، فيما اعتبر الأخير أنه لا أساس لادعاءات نتنياهو، موضحًا أنه خلال الفترة الماضية، أجري 29 تحقيقا في شبهات تحريض وتهديد ضد نتنياهو وعائلته.

وجاءت الرسالة على خلفية التهديدات التي تلقاها نتنياهو وعائلته خلال الفترة الماضية. وحرص على نشرها على صفحات تواصل رسمية خاصة به.

واتهم نتنياهو مندلبليت بأن وقوف الأخير مكتوف الأيدي "في وجه الدعوات لقتلي أنا وعائلتي والتهديدات باغتصاب زوجتي ليس أقل من استباحة فاضحة لدمائنا".

وأضاف "كيف كنت ستتصرف لو كانت التهديدات الجنسية التي تتعرض لها زوجتي، ساره، موجهة ضد زوجتك أو زوجة أحد مقربيك من العاملين في الشأن العام؟".

وتابع "ليس هناك شك على الإطلاق في أنك كنت ستتصرف على الفور وبكل الوسائل المتاحة لتقديم المتهم للعدالة إذا كانت الجريمة موجهة ضدك أو ضد أحد مقربيك".

واستطرد "أرغب في أن أتلقى هذه المرة، خلافا لردودك السابقة على توجهاتي ‘القليلة‘، ردا مناسبا وليس خطاب رفض بيروقراطي التفافي أحادي الجانب، وتراخي وعدم إنفاذ انتقائي للقانون".

كما جاء في رسالة نتنياهو: "في الأشهر الأخيرة، تدار حملة غير مسبوقة ضدي وضد عائلتي، بما في ذلك دعوات للعنف وصلت إلى حد التهديد بقتلي أنا وعائلتي. اعتقدنا أن ذلك تجاوز كل الخطوط الحمراء. واتضح أننا كنا مخطئين".

وأضاف "في الأسبوع الماضي، لوح متظاهرون أمام المنزل الرسمي لرئيس الحكومة، بأعضاء تناسلية منفوخة كتبوا عليها شعارات مسيئة ذات طابع جنسي تستهدفني وزوجتي وابني يائير. رغم كل هذا، الازدراء الجنسي الصارخ، الذي يحصل في المجال العام، لم يحظ بأي رد منك حتى الآن".

وتابع "وكأن ذلك لم يكف، لم تجد أيضًا أنه من المناسب فتح تحقيق فوري في التغريدة البغيضة التي أرسلت إليك وتحتوي على تهديدات صريحة باغتصاب زوجتي - ليست تهديدات ضمنية، وليست ضبابية، وإنما صريحة. تهديد مباشر بارتكاب اغتصاب وحشي وصادم".

مندلبليت يرد: لا أساس لادعاءاتك.. للقادة دور رئيسي في تهدئة الأنفس

ولم يتأخر رد مندلبليت على نتنياهو، وقال: "لا أساس لادعاءاتك، كما أن لقادة الجمهور دور رئيسي في تهدئة الأنفس". وأضاف مندلبليت أنه في الأشهر الأخيرة، تم فتح 29 تحقيقا في تهديدات وتحريض ضد نتنياهو وعائلته.

وجاء في رد مندلبليت: "جميع عناصر جهاز تطبيق القانون، بما في ذلك الشرطة، مكتب المدعي العام وأنا شخصيا، نتعامل بجدية وحزم مع أي شكوى بالتحريض أو التهديد الموجهة إليك أو لأفراد عائلتك".

وأضاف: "ليس هناك أي أساس لادعائك بأنني أتساهل في الشكاوى المتعلقة بك أو بشأن أي من أفراد أسرتك". وفي نهاية حديثه، قال: "للقيادات دور مركزي ومسؤولية في تهدئة الأنفس، حتى لا نجد أنفسنا أمام نتائج صعبة لا تغتفر".

يشار إلى أن نتنياهو قدم مؤخرا شكوى إلى الشرطة، ضد معارضة، دعت إلى قتله في تعليق لها على أحد المنشورات بموقع "فيسبوك"، كما تقدم بشكوة أخرى قال فيها إن شخصا يهدد بقتله وقتل أبناء عائلته. وإثر ذلك، حضر محققون إلى منزل رئيس الحكومة الرسمي وأخذوا إفادته.

وكان نتنياهو قد قدم شكوى إلى الشرطة ضد متظاهر، بادعاء أنه هدد حياة نجله يائير، وذلك على خلفية مقطع فيديو يظهر المتظاهر كمن يخاطب يائير، قائلا "نحن نعلم لماذا تحتاج إلى حراس طوال الوقت. وستكون في أحد الأيام بدون حراس".

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ