تحركات لإنشاء تحالفات انتخابية إسرائيلية جديدة

تحركات لإنشاء تحالفات انتخابية إسرائيلية جديدة
سيمان طوف نفى أي علاقة له

تشهد كواليس الساحة السياسيّة الإسرائيليّة تحرّكات لبناء تحالفات لخوض الانتخابات المقرّرة قريبًا بعد المصادقة على حلّ الكنيست الأربعاء الماضي بالقراءة التمهيديّة.

وأبرز التحالفات الانتخابيّة هي انشقاق وزير الأمن الأسبق، موشيه يعالون، عن قائمة "يش عاتيد – تيلم" وتشكيل حزب جديد مع رئيس أركان الجيش الإسرائيلي السابق، غادي آيزنكوت، بالإضافة إلى تشكيل قائمة "المهنيّين" بحسب ما ذكرت القناة 12 الإسرائيليّة، اليوم، الجمعة.

وذكرت القناة أن رئيس شعبة الاستخبارات العسكريّة في الجيش الإسرائيلي سابقًا، عاموس يدلين، قد ينضمّ إلى قائمة يعالون وأيزنكوت.

كما كشفت القناة عن قائمة جديدة يجري العمل عليها تضمّ مرشّحين "مهنيين" تكنوقراطيّين، أبرزهم مدير عام وزارة الصحّة السابق، موشيه بار سيمان طوف، ومنسّق مكافحة شؤون كورونا السابق، روني غَمزو، ورئيسة لجنة كورونا في الكنيست، يفعات شاشا بيطون.

وبحسب القناة، فإنّ القائمة الجديدة ستعد بإدارة مختلفة لأزمة كورونا. وسياسيًا، تعتزم القائمة الإعلان أنها ستوصي للمرشّح الحائز بأعلى عدد أصوات في الانتخابات المقبلة لتشكيل الحكومة، أي أنها لا تستبعد الانضمام إلى حكومة يرأسها بنيامين نتنياهو.

وذكرت القناة أنّ القائمة في مراحل الإقامة المتقدّمة وأنّها جمع تبرّعات ماليّة، بينما نفى سيمان طوف وشاشا بيطون أيّة علاقة لهما بالقائمة الجديدة.

والخميس، ذكر موقع "يديعوت أحرونوت" أنّ مجموعة من الخبراء الضالعين في المشهد السياسي الإسرائيلي والمتخصصين في الاستشارات الإستراتيجية يعملون على تشكيل حزب "وسطي" جديد آيزنكوت ويعالون.

وذكر التقرير أن آيزنكوت ويعالون شركاء في هذه الجهود. ولفحص جدوى هذه الإمكانية، أجرى خبير الاستطلاعات، كميل فوكس، لمجموعة الخبراء هذه، استطلاعات في ثلاث مراحل زمنية مختلفة (آب/ أغسطس وتشرين الأول/ أكتوبر الماضيين وفي الأيام الأخيرة) لفحص بدائل حكومية "كاسرة للتوازن" القائم في المشهد السياسي الإسرائيلي، مع التركيز على جذب الأصوات من كتلة اليمين. كما تم فحص خيارات مختلفة لقيادة ممكنة للحزب الجديد.

وخلصت النتائج إلى أن الخيارات الأفضل لقيادة محتملة قادرة على كسر حالة التوازن السياسي بين اليمين واليسار الصهيونيين الأمر الذي منع حسم الانتخابات في ثلاث مناسبات مختلفة وأفرز حكومة وحدة متأرجحة و"غير فعّالة"، تتكون من رئيسين سابقين لأركان الجيش الإسرائيلي، وتتمثل بآيزنكوت ويعالون.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص