كورونا بالبلاد: أعلى حصيلة إصابات منذ أكتوبر واحتمال إغلاق ثالث

كورونا بالبلاد: أعلى حصيلة إصابات منذ أكتوبر واحتمال إغلاق ثالث
احتمال فرض إغلاق ثالث (أ.ب)

سجلت 3594 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد في البلاد، أمس الإثنين، وذلك في أعلى حصيلة تسجل منذ تشرين الأول/أكتوبر الماضي، فيما لا تستبعد الطواقم المهنية إمكانية فرض الإغلاق الثالث لعدة أسابيع من أجل لجم تفشي العدوى والحد من انتشار الفيروس.

وهذه هي أعلى زيادة يومية منذ تشرين الأول/أكتوبر الماضي بعد الانتهاء من الإغلاق الثاني، وتأتي مع مصادقة الحكومة على قرار المجلس الوزاري لشؤون كورونا (كابينيت كورونا)، بإلزام جميع العائدين من خارج البلاد، من كافة أنحاء العالم، بالحجر الصحي الفندقي.

ويدخل قرار الحجر الفندقي الإلزامي حيز التنفيذ ابتداء من الساعة العاشرة من مساء الأربعاء، فيما تستمر المشاورات لإغلاق المجال الجوي في البلاد وتعليق الطيران وحركة الطيران في مطار بن غوريون، وذلك بظل الارتفاع المتواصل بفيروس كورونا ومواجهة الطفرة والسلالة الجديدة للفيروس التي اكتشفت في بريطانيا.

وبحسب معطيات صادرة عن وزارة الصحة الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، فإن إجمالي الإصابات النشطة 27628، بينما بلغ إجمالي الإصابات التي سجلت منذ الإعلان عن انتشار الفيروس في البلاد في آذار/مارس الماضي، 380095 إصابة غالبيتها العظمى طفيفة.

وفي ظل ارتفاع الإصابات وانتشار الفيروس، تواصل وزارة الصحة بالتعاون مع صناديق المرضى إجراء فحوصات اكتشاف كورونا، حيث أجري، أمس الإثنين، 86857 فحصا مخبريا، أظهرت النتائج أن 4.2% منها موجبة.

إلى ذلك، يرقد في أقسام كورونا في مستشفيات البلاد 857 مصابا، بينهم 472 مصابا بحالة خطيرة و119 مصابا تم ربطهم بأجهزة التنفس الاصطناعي، بينما إجمالي وفيات كورونا بلغت 3111 حالة وفاة.

وتأتي هذه المعطيات، مع استمرار مؤشر الارتفاع بالإصابات الخطيرة التي بحاجة إلى تسرير ورعاية طبية في المستشفيات التي تواصل جهوزيتها لاستقبال الإصابات، فيما تبدي الجهات المسؤولة خوفها من مغبة أن تفقد المستشفيات قدرتها الاستيعابية بحال استمرت الإصابات الخطيرة بالارتفاع.

وحذر منسق مكافحة كورونا في الحكومة الإسرائيلية، نحمان إش، من مغبة فرض الإغلاق الثالث بظل استمرار انتشار الفيروس وتسجيل معدل قياسي بالإصابات، قائلا "يجب اتخاذ قرار الآن. إن اللجم المشدد لتفشي الفيروس سيستغرق حوالي 5 أسابيع".

وذكر أن آخر مرة تجاوز فيها عدد الإصابات هذه الحصيلة اليومية كانت قبل شهرين، وعليه، يقول إش "نبحث إمكانية فرض إغلاق ثالث للحد من تفشي الفيروس وهذا سيستغرق ثلاثة أسابيع، بينما اللجم والإجراءات المشددة قد تستغرق خمسة أسابيع".

اقرأ/ي أيضًا | "كابينيت كورونا": الحجر الفندقي للعائدين للبلاد ومشاورات لإغلاق المجال الجوي

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص