الصحة الإسرائيلية: 3446 إصابة بكورونا والحالات النشطة ترتفع لـ54803

الصحة الإسرائيلية: 3446 إصابة بكورونا والحالات النشطة ترتفع لـ54803
تسهيلات متدرجة بعد انتهاء الإغلاق (أ.ب)

شخصت 3446 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد في البلاد في آخر 24 ساعة، لترتفع الحالات النشطة إلى 54803 حالة نشطة، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، اليوم الإثنين.

ولوحظ عدم الإقبال على إجراء فحوصات كورونا وتسجيل تراجعا في الفحوصات، حيث تم، أمس الأحد، أخذ 47336 عينة مخبرية لاكتشاف كورونا، أظهرت النتائج أن 7.6% منها موجبة.

وخلافا للتراجع بالفحوصات سجل للأسبوع الثاني على التوالي ارتفاعا بعدد ممن يحصلون على التطعيم، حيث تلقى، أمس الأحد، 142 ألف شخص التطعيم، ليبلغ إجمال عدد المطعمين 6.3 مليون شخص بينهم 2.4 مليونا تلقوا الجرعة الثانية.

وعلى الرغم من التراجع في معدل الإصابات اليومي، بيد أن مستشفيات البلاد تشهد ازدحاما بإصابات كورونا، حيث يرقد في أقسام كورونا 1548 مصابا، بينهم 990 بحالة خطيرة، و284 تم ربطهم بأجهزة التنفس الاصطناعي.

إلى ذلك، يعقد المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر لشؤون كورونا (كابينيت كورونا)، في وقت لاحق اليوم الإثنين، جلسة ثانية استمرارا للجلسة التي عقدت، مساء الأحد، دون التوصل لقرارات بشأن فتح المرافق الاقتصادية والتجارية والأسواق، والمرافق السياحية والثقافية والترفيهية ونوادي اللياقة البدنية بموجب الشارة الخضراء التي تجيز لمن حصل على التطعيم أو أصيب بفيروس كورونا دخول واستخدام هذه المرافق والقطاعات.

وقال رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، خلال اجتماع كابيتيت كورونا، إنه يعتزم طرح "تشريعا خاطفا" كي تصادق عليه الحكومة، يسمح للسلطات المحلية بالحصول على أسماء مواطنين لم يتلقوا التطعيم ضد فيروس كورونا.

وقرر "كابينيت كورونا"، كذلك، منح امتيازات للحاصلين على شهادة اللقاح (مرور أسبوع على الجرعة الثانية)، منها فتح المجمعات التجارية والأسواق والنوادي الرياضية والمتاحف والفعاليات الثقافية والفنادق وبرك السباحة. ومن المقرر أن تبدأ الامتيازات الأسبوع المقبل.

وأقر كابينيت كورونا خطّة فتح الأجواء للطيران تشمل سفر حتى 2000 شخص يوميا في مطار بن غوريون.

كما أعلنت وزارة الصحة عن إجراء تغييرات إضافية في خطة فتح جهاز التعليم، بواسطة تعديل خطة "رَمزور" (الشارة الضوئية التي تصنف البلدات وفقا لانتشار فيروس كورونا فيها – أخضر، أصفر، برتقالي وأحمر كانتشار واسع جدا)، بهدف السماح للمزيد من الطلاب بالعودة إلى المدارس خلال الأيام المقبلة.

ووفقا لقرار الحكومة، يتعلم طلاب صفوف الأول والثاني خمسة أيام أسبوعيا، ويتم تقسيم طلاب صفوف الثالث والرابع إلى مجموعات تضم الواحدة منها 20 طالبا، وأن يعود طلاب صفوف الخامس والسادس والحادي عشر والثاني عشر إلى الدوام المدرسي بعد أسبوعين، وأن يعود طلاب صفوف السابع حتى العاشر بعد شهر.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص