وزارة الصحّة: بالإمكان تطعيم من تعافى من كورونا

وزارة الصحّة: بالإمكان تطعيم من تعافى من كورونا
(أ ب)

أتاحت وزارة الصحّة الإسرائيليّة، مساء الإثنين، للعيادات الطبيّة تطعيم من تعافوا من فيروس كورونا ممّن تجاوز عمرهم الـ16 عامًا.

وأوعزت الوزارة بمنح جرعة واحدة بعد موعد الشفاء بثلاثة أشهر، بناءً على توصية طاقم مكافحة الجوائح.

وتجاوز عدد المتطعّمين الـ4.8 ملايين بالجرعة الأولى، وأكثر من 3.4 بالجرعة الثانية.

وامتنعت دول العالم عن تطعيم الأطفال أو من تعافى من الفيروس، ففي الولايات المتحدة، رجّح خبير الأمراض المعدية ومستشار البيت الأبيض، أنتوني فاوتشي، الأحد، إنّ تطعيم الأطفال الأميركيين الذين تقل أعمارهم عن 12 عامًا سيتم بحلول مطلع العام 2022.

ويعدّ تطعيم الأطفال موضوعًا جوهريًا، حيث يمكن أن يخفف العبء على ملايين الأهل الذين لا يزال أطفالهم يتابعون تعليمهم عن بعد.

ولا يمكن في الوقت الحالي إعطاء أي من اللقاحات الثلاثة المرخصة في الولايات المتحدة، وهي "موديرنا" و"فايزر/بايونتك" و"جونسون أند جونسون"، للأطفال دون السادسة عشرة.

وأظهرت دراسة إسرائيلية واسعة النطاق جرت على 1,2 مليون شخص ونشرت نتائجها، مجلة "نيو إنغلاند العلمية" أنّ لقاح "فايزر" فعال بنسبة 94% ضد الإصابات بكوفيد-19 المصحوبة بأعراض، مما يؤكد بيانات التجارب السريرية والدور الحاسم لحملات التطعيم في مكافحة الجائحة.

وأعد الدراسة طاقم من الباحثين من قسم الأبحاث في صندوق المرضى العام "كلاليت" بمساعدة مجموعة من الباحثين من جامعة هارفرد. وقال مدير قسم أبحاث "كلاليت"، البروفيسور ران بليتسر، إنه والباحثين الآخرين فوجئوا بنتائج الدراسة، لأنه في العالم الحقيقي تختلف الظروف عن التجارب المضبوطة في التجارب السريرية وتقييمهم كان أقل فعالية من الذي لوحظ في تجارب "فايزر".

كما أشار بليتسر إلى أن نتائج الدراسة التي أظهرت أن فعالية اللقاح أثبتت نجاعته في جميع الفئات العمرية، بما في ذلك من هم في سن 70 وما فوق، وقال "لقد أظهرنا أن اللقاح فعال في كل مجموعة عمرية، بين الشباب وبين كبار السن، وبصفوف الذين لا يعانون من الأمراض المزمنة، وكذلك بصفوف الذين يعانون من الأمراض".

بدوره، قال الدكتور بن ريس، أحد معدي الدراسة التي نشرتها المجلة العلمية، في تصريح لوكالة فرانس برس إن "هذا هو أول دليل على فعالية لقاح في ظروف العالم الحقيقي".

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص