للجم نسبة الأطباء العرب: الحكومة الإسرائيلية ستستقدم 3 آلاف طبيب يهودي

للجم نسبة الأطباء العرب: الحكومة الإسرائيلية ستستقدم 3 آلاف طبيب يهودي
هناك نقص بحوالي 5 آلاف مهنة طبية (أ.ب)

تجدد الحكومة الإسرائيلية في جلستها الأسبوعية، اليوم الأحد، مناقشتها للخطة التي حضرتها وزارة الهجرة والاستيعاب لاستقدام 3 آلاف طبيب يهودي من جميع أنحاء العالم، وذلك للجم الارتفاع المتواصل في نسبة الأطباء العرب بالجهاز الصحي بالبلاد.

وتأتي هذه الخطة التي أعدتها وزيرة الهجرة والاستيعاب بنينا تامانو شطا، وهي من أصول أثيوبية، تحت ذريعة سد النقص في الجهاز الصحي في البلاد، حيث إن هناك نقص بحوالي 5 آلاف مهنة طبية في المستشفيات والمراكز الطبية.

وبظل الادعاء بوجود النقص بالملكات في الجهاز الصحي، هناك المئات من الأطباء العرب ممن اجتازوا بنجاح كافة الامتحانات وحصلوا على رخصة مزاولة المهنة، لا يتم تشغيلهم ودمجهم بالجهاز الصحي في البلاد.

وبحسب الخطة، ستقوم وزارة الهجرة والاستيعاب بالتعاون مع الوكالة اليهودية على استقدام 3 آلاف طبيب، غالبيتهم من دول الاتحاد السوفييتي سابقا، وكندا وفرنسا والأرجنتين وأوروبا الشرقية، علما أنه تم استقدام 21 ألف يهودي منذ بداية العام الجاري، وذلك على الرغم من الإغلاقات والتقييدات بظل جائحة كورونا.

وبغية المصادقة على الخطة، من المتوقع أن ترصد الحكومة الإسرائيلية ميزانية خاصة بغية الشروع في إخراج الخطة إلى حيز التنفيذ، وكذلك رصد ميزانيات إضافية من أجل تأهيل الأطباء اليهود الذين يتم استقدامهم ليتسنى لهم تجاوز الامتحانات والحصول على رخصة مزاولة المهنة والانخراط في الجهاز الصحي الإسرائيلي.

وتأتي خطة وزارة الهجرة والاستيعاب في وقت تتواصل نسبة الأطباء العرب الارتفاع، حيث إن اللغة العربية باتت منتشرة في جهاز الصحة، من مستشفيات وعيادات، في إشارة الى ارتفاع أعداد ونسبة الطبيبات والأطباء العرب، بعد أن كان على مدار عقود مغلق أمام العرب وعليه كانت نسبتهم بالجهاز الصحي هامشية.

ونفذت الوكالة اليهودية خطة تجريبية تم خلالها استقدام 600 طبيب يهودي من جميع أنحاء العالم، وذلك بالتعاون مع شركة "حافايا ليسرائيل"، التي تعمل بالتعاون مع كلية "يداع"، في مستشفى رمبام في حيفا، وتشير التقديرات أن الخطة لا تستكمل دون رصد الميزانيات الحكومية.

وضمنت الخطة التجريبية إلى ألان تأهيل 80 طبيبا يهوديا غالبيتهم أبدوا استعدادهم أن يستجلوا كمهاجرين إلى إسرائيل والعمل فورا في صناديق المرضى ومستشفيات البلاد، وحصل كل طبيب على منحة بقيمة 8500 دولار، إضافة للهبات التي يتلقاها المهاجرون اليهود.

وتتناغم هذه الخطة مع تصريحات رئيس الحكومة الإسرائيلية، فنتالي بينيت، بأن حكومته بصدد وضع خطة شاملة لاستقدام نصف مليون يهودي من الدول الغنية والمتطورة.

ويبلغ عدد اليهود حول العالم نحو 14.5 مليون نسمة، من بينهم 6.8 مليون في إسرائيل، ونحو 5.4 مليون في الولايات المتحدة، ونحو 460 ألفا في فرنسا، والباقون منتشرون في دول عديدة، غالبيتهم في أوروبا الغربية، فيما انخفضت أعدادهم في أوروبا الشرقية وأميركا اللاتينية.

بودكاست عرب 48