الغاء ثلث طلبات الانتساب لحزب العمل الاسرائيلي بسبب خروقات

الغاء ثلث طلبات الانتساب لحزب العمل الاسرائيلي بسبب خروقات

الغت لجنة داخلية في الحزب العمل الاسرائيلي قرابة 45 الف طلب انتساب تشكل 34% من مجمل طلبات الانتساب للحزب بسبب خروقات في جمع هذه الانتسابات.

وكانت تقارير صحفية قد اشارت قبل عدة اسابيع الى وجود عمليات تزوير في طلبات الانتساب لحزب العمل خصوصا بين المواطنين العرب.

وتبين من تحقيق اجرته صحفية صحيفة فصل المقال ان معظم طلبات الانتساب للعمل في قرية كابول في الجليل الغربي والبالغ عددها 400 طلبا كانت مزورة وان اصحاب الاسماء المسجلة فيها لم يعلموا بان اسمائهم واردة في سجلات المنتسبين للعمل.

على ضوء ذلك تم تشكيل لجنة داخلية في العمل برئاسة القاضية المتقاعدة سارة فريش لفحص طلبات الانتساب.

ونقلت الاذاعة الاسرائيلية العامة عن القاضية فريش قولها خلال مؤتمر صحفي عقدته اليوم الثلاثاء انه تم الغاء 45 الف طلب انتساب لحزب العمل تشكل 49% من الطلبات التي تم فحصها كما تشكل اكثر من ثلث (34%) من مجمل طلبات الانتساب الى حزب العمل.

وقالت فريش ان الطلبات الملغية نوعان واصفة النوع الاول على انه "الغاء الطلبات من الناحية التقنية" والنوع الثاني "الغاء الطلبات من ناحية جوهرية" وهذه الاخيرة بلغ عددها 30 الف طلب انتساب وعزت ذلك الى "فشل جهاز الحزب".

واوضحت فريش ان 9916 طلب انتساب تم الغاؤها بسبب تزوير التواقيع فيها فيما قالت انه بالامكان اعادة ترتيب الانتسابات التي الغيت لاسباب جوهرية بينها عدم جباية رسوم عضوية واعتبارها انتسابات صالحة.

وقال سكرتير عام حزب العمل عضو الكنيست ايتان كابل خلال المؤتمر الصحفي انه وصلت العديد من التوجهات التي قال المتوجهون فيها انهم ارغموا على الانتساب للحزب.

واضاف ان جميع الشبهات بارتكاب مخالفات جنائية خلال فترة جمع الانتسابات للحزب سيتم تسليمها الى الشرطة لتقوم بدورها بالتحقيق في هذه الحالات.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018