قرار بتقديم لائحة اتهام ضد كتساف بتهمة الإغتصاب واعتداءات جنسية..

قرار بتقديم لائحة اتهام ضد كتساف بتهمة الإغتصاب واعتداءات جنسية..

قرر المستشار القضائي للحكومة، ميني مزوز، تقديم لائحة اتهام ضد رئيس إسرائيل، موشي كتساف، تتضمن سلسلة من المخالفات الخطيرة التي تقف على رأسها تهمة الإغتصاب. وجاء أن كتساف سوف يقدم للمحاكمة بتهم تنفيذ مخالفات جنسية ضد أربع نساء عملن تحت سلطته، بالإضافة إلى تهمة الحصول على أشياء عن طريق الخداع.

وجاء في بيان وزارة القضاء أنه في نهاية المباحثات المتعمقة مع النيابة العامة توصل مزوز إلى نتيجة أن هناك أدلة كافية لتقديم كتساف إلى المحاكمة، بتهمة الإغتصاب وتنفيذ أعمال مشينة بالقوة ضد المدعوة "أ" التي عملت في وزارة السياحة تحت سلطته في العام 1998-1999، واستغلال سلطته لممارسة الجنس وتنفيذ أعمال مشينة بالقوة والملاحقة الجنسية لمشتكية أخرى عملت تحت سلطته في السنوات2003-2004، وتنفيذ أعمال مشينة من خلال استغلال سلطته في العمل والملاحقة الجنسية لمشتكيتين أخريين عملتا معه في "بيت الرئيس- بيت هنسي".

أما في القضية المتعلقة بتقديم الكؤوس الفضية في المناسبات الخاصة على حساب ميزانية الرئاسة، فقد قرر المستشار القضائي تقديم كتساف للمحاكمة بتهمة "الإحتيال وخيانة الأمانة، والحصول على أشياء عن طريق الإحتيال في ظروف خطيرة".

كما قرر مزوز تقديم كتساف للمحاكمة بتهمة ملاحقة الشهود وتشويش الإجراءات القضائية، وذلك في إطار محاولته ممارسة الضغوط والتأثير على إحدى المشتكيات التي تعرضت للإعتداءات الجنسية لدى عملها في بيت الرئاسة.

إلى ذلك، قرر المستشار القضائي عدم الإستجابة لطلب الشرطة بتقديم كتساف للمحاكمة بتهمة التنصت مكالمات الموظفين الهاتفي في مكتبه بسبب عدم كفاية الأدلة.

وفي أعقاب إعلان المستشار القضائي عن تقديم لائحة اتهام، طالب أعضاء كنيست من كتل مختلفة رئيس إسرائيل، موشي كتساف، بالإستقالة فوراً من منصبه.



ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018