مطالبة ليبرمان بالاستقالة على خلفية تورطه في قضايا فساد

مطالبة ليبرمان بالاستقالة على خلفية تورطه في قضايا فساد
هل يطيح الفساد بليبرمان!

أفاد موقع هارتس على الشبكة، ظهر الخميس، أن جهات حزبية مختلفة طالبت وزير الخارجية الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، بالاستقالة من منصبه، وذلك على أثر التقديرات التي أشارت إلى أن المستشار القضائي للحكومة، يهودا فاينشتاين، يعتزم تقديم لائحة اتهام ضد ليبرمان بشبهة خيانة الأمانة العامة وإغلاق الملفات الأخرى المتعلقة بتبييض الأموال.

وذكر الموقع أن زعيمة حزب العمل، شيلي يحيموفيتش، أعلنت أنها ستطالب باستقالة ليبرمان إذا تقرر رسميا تقديم لائحة اتهام ضده تتعلق بخيانة الأمانة العامة، على أثر قيامه بتلقي معلومات سرية، من سفير إسرائيل في بيلاروس، زئيف بن أريه، حول قيام الشرطة الإسرائيلية بجمع المعلومات عن نشاطه في دول الاتحاد السوفيتي سابقا.

كما أعلنت زعيمة حزب ميرتس، زهافا غالئون، هي الأخرى انها ستقدم التماسا للمحكمة الإسرائيلية العليا في حال لم يبادر ليبرمان بنفسه إلى الاستقالة من منصبه.

وجاءت هذه التطورات بعد أن أعلن المستشار القضائي للحكومة، يهودا فاينشتاين أنه سيعلن اليوم قراره ، بشأن إلاف ملفات التحقيق ضد ليبرمان في قضايا تبييض الأموال والفساد، لكنه سيقدم لائحة اتهام بحق ليبرمان بشبهة خيانة الأمانة العامة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018