يعالون: نتنياهو وشيمرون ضالعان بقضية الغواصات وستنتهي بلوائح اتهام

يعالون: نتنياهو وشيمرون ضالعان بقضية الغواصات وستنتهي بلوائح اتهام

قال وزير الأمن الإسرائيلي السابق، موشيه يعالون، إن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، ومحاميه دافيد شيمرون، ضالعان في قضية الغواصات وأن هذه القضية ستنتهي بتوجيه لوائح اتهام.

ونشر يعالون مقطع فيديو في صفحته في "فيسبوك"، اليوم الأربعاء، قال فيه إنه منع بجسده صفقة الغواصات وأن المفاوضات حولها استؤنفت بعد استقالته من منصبه كوزير للأمن وتم استبداله بأفيغدور ليبرمان.

وأضاف يعالون أنه أدلى بإفادة كاملة في الشرطة حول هذه القضية وأنه على قناعة بأنه سيتم تقديم لوائح اتهام في إطارها.  

وتحقق الشرطة في قضية الغواصات، وتطلق عليها اسم "القضية 3000". ووفقا للشبهات، فإن الحكومة الإسرائيلية دفعت لاتخاذ قرار بشراء من دون مناقصة ثلاث غواصات وأربع بوارج عسكرية من حوض بناء السفن الألماني "تيسنكروب"، رغم معارضة الجيش الإسرائيلي الذي حصل على ست غواصات من الشركة الألمانية نفسها. وتفيد الشبهات أيضا، بأن شيمرون ضالع بصفقات الغواصات الثلاثة الأخيرة.

وقال يعالون أمس إن لا شك لديه في أن نتنياهو وشيمرون ضالعان في قضية الغواصات، وأن "كل مسألة القطع البحرية وحوض بناء السفن الألماني هي قضية ملوثة، تضطلع فيها مصالح ليست في مصلحة دولة إسرائيل. وإذا لم يتم تقديم لائحة اتهام فإنني سأشن حملة عامة وسأروي كل شيء".