تطورات جدية في ملف الفساد ضد بيتان

تطورات جدية في ملف الفساد ضد بيتان
من الأرشيف

حصلت تطورات جدية، اليوم الثلاثاء، في التحقيقات في الملف الذي يطلق عليه "الملف 1803"، ضد رئيس الائتلاف الحكومي المستقيل، دافيد بيتان، من كتلة "الليكود"، والمشتبه به بتلقي الرشوة.

وبحسب صحيفة "هآرتس"، فإن المشتبه به الثاني في القضية، موشي يوسيف، والمقرب من بيتان، يدلي بإفادة "واسعة" للشرطة.

يشار إلى أن محكمة الصلح في "ريشون لتسيون" أصدرت، اليوم، أمرا يمنع نشر تفاصيل هذه التطورات، علما أنه من المتوقع أن يخضع بيتان للتحقيق مرة أخرى يوم الخميس.

وأضافت الصحيفة أنه في إطار هذه التطورات، فمن المتوقع أن يدلي أحد المشتبه بهم المركزيون في القضية بتفاصيل جديدة بشأن الرشوة التي تلقاها بيتان من جهات مختلفة، كما يتوقع أن تجري الشرطة مواجهة بينه وبين بيتان.

وكانت قد أفادت تقارير، الأسبوع الماضي، أن الشرطة على وشك التوقيع على صفقة ادعاء مع يوسيف، بموجبها يدلي بشهادة ضد بيتان كشاهد من قبل النيابة، في حال تقديم لائحة اتهام ضد رئيس الائتلاف المستقيل.

كما ألغت الشرطة، الأسبوع الماضي، جلستي تحقيق مع بيتان، كان مقررة الأسبوع الماضي، وذلك بعد أن احتفظ بحق الصمت أثناء التحقيق.

ونشر الأسبوع الماضي أيضا أنه بموجب الاتفاق الذي كان يجري العمل على بلورته مع يوسيف، فإن الأخير يعترف بالبنود التي تتضمن تقديم رشاوى من رجال أعمال لعضو الكنيست بيتان في عدة مناسبات، إضافة إلى مخالفات ضريبية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018