ترامب: القرار بشأن القدس كان "نقطة الذروة بالنسبة لي"

ترامب: القرار بشأن القدس كان "نقطة الذروة بالنسبة لي"
ترامب (أ.ب.)

اعتبر الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أن اعترافه بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل هي "نقطة الذروة" بالنسبة له، وأن قراره هذا "هام للغاية"، وادعى أنه سيتعين على الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني تقديم تنازلات من أجل التوصل إلى اتفاق سلام. وجاءت أقوال ترامب في مقابلة أجرتها معه صحيفة "يسرائيل هيوم" المقربة من رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، ونُشرت مقاطع قصيرة منها اليوم، الجمعة، على أن تنشر كاملة بعد غد، الأحد.

وقال ترامب حول اعتباره القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل "إنني أعتقد أن القدس كانت نقطة الذروة بالنسبة لي. وهي هامة لأنني اعترفت بالقدس على أنها عاصمتكم الرائعة. وكان هذا قرار هام للغاية بالنسبة لأشخاص كثيرين شكروني. وإذا أردت أن أكون صريحا بالكامل، فإن آخرين لم يشكروني. لكن هذا كان وعد هام للغاية أطلقته ونفذته".

وتابع ترامب متحدثا عن قراره الجائر بخصوص القدس، أنه "فعلا، قلت أنني أريد أن افعل ذلك في سنتي الأولى (في الرئاسة). وأنا أدرك لماذا فشل رؤساء آخرون في تطبيق هذا الوعد. لقد مورست عليهم ضغوطا هائلة كي لا يفعلوا ذلك. جميع الرؤساء الآخرين فشلوا في تطبيق هذا الوعد، رغم أنهم وعدوا بذلك خلال حملاتهم الانتخابية".

وفي رده على سؤال حول قصده من التصريح الذي أطلقه في منتدى دافوس الاقتصادي بأنه أزال القدس عن طاولة المفاوضات، قال ترامب إنه "قصدت أنني أزلت القدس عن طاولة المفاوضات وأردت أن أوضح أن القدس هي عاصمة إسرائيل. وفي ما يتعلق بالحدود بشكل عيني، فإنني سأمنح الدعم لما يتفق عليه الجانبان بينهما".

وأجاب ترامب على سؤال حول ماذا سيتعين على إسرائيل أن تعطي مقابل قراره بشأن القدس، ادعى ترامب أنه "أعتقد أن كلا الجانبين سيضطران إلى التنازل بشكل كبير من أجل التوصل إلى اتفاق سلام".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018