ويكيليكس: رئيس "الموساد" دفع بالأميركيين لإسقاط النظام الإيراني

ويكيليكس: رئيس "الموساد" دفع بالأميركيين لإسقاط النظام الإيراني

حض رئيس الموساد السابق مائير داغان خلال لقاءات مع مسؤولين أميركيين على إسقاط النظام الإيراني بمساعدة المعارضة .

 وكشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم الجمعة عن وثائق أميركية مسربة لموقع "ويكيليكس" الالكتروني لقاءات عقدها داغان مع مسؤولين أميركيين زاروا إسرائيل وحاول ممارسة ضغوط عليهم من أجل تغيير النظام الإيراني بمساعدة معارضيه.

 ووفقا لوثيقتين في 6 أيار/مايو العام 2005 و5 أيار/مايو العام 2006 فإن داغان التقى السيناتور جوزيف ليبرمان واستعرض أمامه موقفه الداعي إلى أنه يتوجب على الولايات المتحدة وإسرائيل "بناء خطة" تقرران من خلالها كيفية التآمر على النظام الإيراني.

 وقال داغان لليبرمان إنه "حتى الآن لم تبذل أية حكومة جهدا كبيرة من أجل تغيير النظام الموجود" وأن "علينا رسم خطة تمكننا من تحقيق أهداف مرحلية من أجل تغيير النظام".

 ورأى داغان ان من شأن فرض عقوبات على إيران أن يشجع المعارضة الإيرانية على الانتفاض ضد النظام.

 وأضاف أن "على الولايات المتحدة تشجيع جهات مختلفة في إيران بأن تكون أكثر جدية في جهودها لإسقاط النظام".

 وتنضم هاتان الوثيقتان إلى وثيقة أخرى مسربة لـ"ويكيليكس" ومؤرخة في 31 آب/أغسطس العام 2007، ونشرتها الصحف الإسرائيلية في الأيام الماضية، ويستعرض خلالها داغان إستراتيجية التعامل مع إيران.

 وقال داغان في لقاء مع مسؤول أميركي وفقا لهذه الوثيقة إنه "بالإمكان العمل أكثر من أجل تقويض النظام في إيران وضمن ذلك تقديم الدعم للحركات الطلابية في الجامعات".

 ولفتت "يديعوت أحرونوت" إلى أن أقوال داغان جاءت قبل عامين من مظاهرات طلاب الجامعات في إيران في العام 2009.