76 عاما على رحيل الأديبة مي زيادة

76 عاما على رحيل الأديبة مي زيادة

يصادف، اليوم الإثنين، الموافق السابع عشر من تشرين الأول، الذكرى الـ76 لوفاة الأديبة والكاتبة الفلسطينية - اللبنانية مي زيادة.

ولدت مي زيادة في الناصرة عام 1886، وهي ابنة وحيدة لأب لبناني وأم فلسطينية، تلقت دراستها الابتدائية في الناصرة، والثانوية في عينطورة بلبنان.

وانتقلت، زيادة، عام 1907، مع أسرتها للإقامة في القاهرة، ودرست في كلية الآداب وأتقنت اللغة الفرنسية والإنجليزية والإيطالية والألمانية.

وعملت زيادة في القاهرة، بتدريس اللغتين الفرنسية والإنجليزية، وتابعت دراستها للألمانية والإسبانية والإيطالية. وفي الوقت ذاته، عكفت على إتقان اللغة العربية وتجويد التعبير بها، حيث تابعت دراسات في الأدب العربي والتاريخ الإسلامي والفلسفة في جامعة القاهرة، إلى أن أتقنت تسع لغات، العربية، الفرنسية، الإنجليزية، الألمانية، الإيطالية، الإسبانية، اللاتينية، اليونانية والسريانية، اشتهرت زيادة في مجلسها الأدبي، الذي كانت تعقده أسبوعيًا، كل يوم ثلاثاء.

وكان أول كتاب وضعته زيادة، باسم مستعار، (إيزيس كوبيا)، وهو مجموعة من الأشعار باللغة الفرنسية، ثم وضعت مؤلفاتها (باحثة البادية) عام 1920، و"كلمات وإشارات" عام 1922، و"المساواة" عام 1923، و"ظلمات وأشعة" عام 1923، و"بين الجزر والمد" عام 1924، و"الصحائف" عام 1924، والرسائل، ووردة اليازجي، وعائشة تيمور، والحب في العذاب، ورجوع الموجة، وابتسامات ودموع، وتوفيت في القاهرة عام 1941.

جوجل يحتفل بذكرى ميلاد مي زيادة، 2013

واحتفل عملاق البحث على شبكة الإنترنت، "جوجل"، في عام 2013، بذكرى ميلادها، ولها تمثال بقرية "شحتول" بمحافظة جبل لبنان.

اقرأ/ي أيضًا | "الحاجة كريستينا": الهوية والمكان والفضاء الفلسطيني المعاصر

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية