مؤشر غلاء المعيشة لكانون الأول المنقضي: 0.1%

مؤشر غلاء المعيشة لكانون الأول المنقضي: 0.1%

يُنهي دافيد كلاين، محافظ بنك إسرائيل، سنواته الخمس التي قضاها في "بنك إسرائيل"، من خلال نجاحه في تحقيق سياسة الحكومة الاسرائيلية، من خلال تسمية هدف معلن لإنهاء السنة 2004 بتضخم مالي بنسبة (1-3)% لا أكثر- وهو ما حدث.

فقد بلغ حجم مؤشر غلاء المعيشة في كانون الأول المنقضي 0.1%، ليُنهي سنة 2004 بمعدل تضخم مالي بلغ 1.2%.

وقد أثر عاملان اثنان على مؤشر الأسعار في الشهر الماضي، واحد سلبي والآخر أيجابي. فقد كان متوقعًا أن يؤدي تأثير انخفاض الدولار وتخفيض أسعار الوقود إلى تسجيل مؤشر أكثر انخفاضًا، إلا أنّ الارتفاع في أسعار الأغذية والألبسة والخضروات الطازجة أثر في الاتجاه العكسي.

فقد بلغ معدل ارتفاع الخضروات نسبة 30% في كانون الأول وأسهم في رفع مؤشر الغلاء بـ 0.4%، فيما ارتفعت أسعار الملابس والأحذية بـ 7.2% وأسهمت برفع المؤشر بـ 0.1%.

وفي حصيلة تلخيصية سنوية يتضح أنّ الارتفاع الأكبر في الأسعار على مدى سنة 2004 المنصرمة، كان في أسعار الخضروات والفواكه الذي بلغ حوالي 6%، وعلى تكلفة صيانة الشقق التي ارتفعت في 2004 بنسبة 5.6%، في الوقت الذي سجلت فيه أجور السكن انخفاضًا بنسبة 2.5% والألبسة والأحذية، التي سجلت انخفاضًا سنويًا إجماليًا بنسبة 4.2%.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018