محافظ بنك إسرائيل: من الواضح أننا لن نحقق أهدافنا

محافظ بنك إسرائيل: من الواضح أننا لن نحقق أهدافنا

في مؤتمر صحفي عقده اليوم محافظ بنك إسرائيل حول الأضرار الاقتصادية للعدوان على لبنان، ورغم أنه رجل اقتصاد وبعيد عن السياسة إلا أنه قال في خطابه :" من الواضح أننا لن نحقق أهدافنا، ولكن نأمل أن نحقق أكثر ما يمكن".

في حديثه عن الأضرار الاقتصادية للحرب قال محافظ بنك إسرائيل ستانلي فيشر:" لن يكون تأثير الحرب سلبيا جديا على الاقتصاد، هذا على اعتبار أن الحرب ستستمر شهرا واحدا فقط، ونصل بالتالي إلى اتفاقية جيدة تحسن وضعنا الأمني".

وبحسب فيشر فإن الخسائر الإسرائيلية اليوم تصل إلى معدل مليارد شيكل أسبوعياً، وفي حال دامت الحرب شهراً كاملاً فمن المتوقع أن تتجاوز الخسائر الإقتصادية في الإنتاج إلى 5.5 مليارد شيكل.

كما أشار إلى أنه في حال تواصلت الحرب يجب إجراء تغييرات في فرض الضرائب على المواطنين.

وحينما سأل احد المراسلين الاقتصاديين المحافظ إذا كان على الحكومة أن تأخذ بعين الاعتبارالكلفة الاقتصادية للحرب، كي تقرر مدتها واتساع عملياتها، أجاب فيشر:" إذا كان هناك خطر حقيقي على الدولة يجب المجازفة اقتصاديا".

وخلال خطابه قال فيشر أن الحكومة يمكنها تمويل تكاليف الحرب من الفائض الذي تجمع في خزينتها من ميزانية 2006، ومن صناديق التعويضات الموجودة لدى ضريبة الأملاك غير المشمولة في الميزانية.

وأوضح فيشر أنه طالما لم تستمر الحرب لأكثر من شهر ، لن يكون داع للقيام بتقليصات على ميزانية 2007 من أجل تمويلها.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018