مدخولات إسرائيل من السياحة العام الماضي:1،3مليار دولار

مدخولات إسرائيل من السياحة العام الماضي:1،3مليار دولار



وصلت مدخولات إسرائيل من السياحة الخارجية خلال العام 2003 إلى نحو 1،3 مليار دولار، أي بزيادة قدرها 10% عن العام 2002. وكان أكبر عدد من السياح حضروا من الولايات المتحدة الأمريكية، وفرنسا وبريطانيا وألمانيا وروسيا. هذا ما يتضح من الإحصاء الشامل الذي نشرته وزارة السياحة اليوم (الأربعاء).
وجاء في التقرير ان 56% من السياح الذين زاروا إسرائيل في العام الماضي هم من اليهود، و-8% بروتستانت و-11% من الكاثوليك والبقية من أديان أخرى.

ويتضح كذلك ان مليون و-60 ألف سائح زاروا إسرائيل في العام الماضي، أي ارتفاع بنسبة 23% عن العام الأسبق، وان 972 ألف سائح حضروا عن طريق الجو، أي بزيادة قدرها 25% مقابل العام الأسبق، و-87600 سائح دخلوا عن طريق الحدود البرية – أي إرتفاع بنسبة 10% و-3600 سائح عن طريق البحر، اي ارتفاع بنسبة 3%.

أما الولايات المتحدة فقد وصل منها أكبر عدد من السياح: 271900 سائح، والتي تشكل 26% من السياحة الخارجية إلى إسرائيل، وبرزيادة قدرها 32% عن العام الأسبق. وفي المكان الثاني فرنسا حيث وصل منها 174 ألف سائح بزيادة قدرها 48% عن العام الأسبق، ومن بريطانيا وصل 104200 سائح أي بزيادة قدرها 7%. أما في المكان الرابع فسياح ألمانيا بزيادة قدرها 26%، وفي المكان الخامس روسيا بزيادة قدرها 12% عن العام 2002.

ويتضح من التقرير أن ثلث السياح في جيل 45-65، و-261900 سائح كانوا في شريحة الجيل من 30-44، وطرأ ارتفاع بنسبة 49% على السياح في سن حتى 14 عامًا. أما في جيل فوق 65 عامًا فطرأ ارتفاع كبير وصل إلى 82%.

في العام 2003 تم تسجيل 15،1 مليون حجز في 335 فندق، في 46400 غرفة. 909 ألف حجز (28% من الحجوزات) سجلت في القدس، أي بارتفاع قدره 42% مقابل عام 2002، و-792 ألف حجز في تل أبيب (24% من الحجوزات)، بارتفاع قدره 28%، و-469 ألف حجز في إيلات (انفخاض بنسبة 3%)، و-156 ألف حجز في منطقة فنادق البحر الميت – أي ارتفاع قدره 10%. وطرأ ارتفاع ملحوظ في عدد الحجوزات في طبريا (31%) ونتانيا (37%). وتم تسجيل 269 ألف حجز في بيوت الضيافة في الكيبوتسات (ارتفاع بقدر 45%).

وأتضح كذلك أن 15% من السياح حضروا لهدف الإستجمام والراحة، و-42% لزيارة الأقارب، و-9% للتنزه، و-14% للأعمال. وكذلك 8% من المتدينين المسيحيين.

وكان 24% من السياح سجلوا زيارتهم الأولى لإسرائيل، و-49% منهم حجزوا في فنادق، و-36% ناموا في بيوت أقربائهم أو أصدقائهم.