وزارة التجارة التونسية: انتعاش اقتصادي في نصف الـ2018 الأول

وزارة التجارة التونسية: انتعاش اقتصادي في نصف الـ2018 الأول
توضيحية (من الأرشيف)

أكّد وزير التّجارة التونسي، عمر الباهي، على "وجود انتعاش حقيقي" شهده الاقتصاد المحلي في تونس خلال النصف الأول من العام الحالي، معبّرًا عن "تفاؤله بمؤشرات الاقتصاد المحلي، خاصّةً على مستوى الصادرات"، وذلك على هامش "فعالية اقتصادية" جرت اليوم في تونس، وفقًا لما نقله موقع وكالة أنباء "الأناضول".

وقال الباهي للصحفيين إن تونس "لأول مرة منذ 2010، تسجل الصادرات ارتفاعًا في النصف الأول 2018 بنسبة 8.4 بالمائة وفق الأسعار الثابتة"، مقارنًا بها الواردات التونسية التي سجلت نموًّا بنحو 1% في النصف الأول، ولم يذكر أرقامًا تلخّص حجم التجارة في تونس.

وكان رئيس الحكومة التونسية، يوسف الشاهد، قد أعلن في تصريحات سابقة له أنّ عام 2018 "سيكون آخر عام صعب اقتصاديًّا على تونس"، إذ تتوقع الحكومة التونسية تسجيل نتمو نسبته 3% في ما تبقى من 2018.

أما وزير الخارجية التونسي، خميس الجهيناوي، فقال في الفعالية عينها إنّ العام الحاليّ شهد زخمًا على الصعيد الدبلوماسي- الاقتصادي، إذ تمّ توقيع اتفاقيات دولية متعددة، مشيرًا إلى أنّ تونس صارت عضوًا في السوق المشتركة لشرق وجنوب إفريقيا، ما يسمى بالـ "كوميسا".

وتطرّق الجهيناوي أيضًا إلى توقيع اتفاق التبادل الحر على مستوى القارة الإفريقية، مضيفًا أن "هذه الاتفاقيات، تهدف إلى فتح إمكانيات للاقتصاد التونسي ورجال ونساء الأعمال، للتوسع خارج السوق المحلية".

وكانت تونس قد عانت منذ 2011 تباطؤًا في النمو الاقتصادي، كما سجّلت في بعض الفترات انكماشات اقتصادية، بفعل التوتّرات الأمنية التي شهدتها البلاد، وأثرها على الاستثمارات الأجنبية، وأسعار الصرف.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018