البورصات العربية تغلق متباينةً مطلع الأسبوع

البورصات العربية تغلق متباينةً مطلع الأسبوع
(أ ب)

تفاوتت إغلاقات البورصات العربيّة مساء اليوم الأحد، إذ افتتحت بعض الأسواق العربية أسبوعها بتقدّم ملحوظ فيما خسرت أسواق أخرى في مستهلّ الأسبوع، في الوقت الذي يترقّب فيه المستثمرون أخبارًا جديدةً ومحفّزاتٍ لدعم أداء الأسهم.

وجاءت بورصة مصر في صدارة الأسواق الرابحة مع ارتفاع مؤشرها الرئيس "إيجي أكس 30"، الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة، بنسبة 1.18% إلى 13525 نقطة، بدعم مشتريات المصريين مقابل مبيعات الأجانب والعرب؛ كما زادت بورصة السعودية، الأكبر في العالم العربي، مع صعود مؤشرها الرئيس "تأسي" بنسبة 0.99% إلى 8291 نقطة؛ بفضل نشاط الأسهم القيادية في قطاع المصارف والمواد الأساسية والأسمنت.

كذلك ارتفع المؤشر الأول في الكويت بنسبة 0.37% إلى 5473 نقطة، وزاد المؤشر الرئيس 0.1% ليغلق عند 4796 نقطة، فيما وصل المؤشر العام لمستوى 5233 نقطة رابحًا ما نسبته 0.28%؛ كما ارتفعت بورصة البحرين بنسبة 0.2% إلى 1344 نقطة، مع صعود أسهم البنوك بنسبة 0.25% بدعم مكاسب "الأهلي المتحد" بنسبة 0.71% و"مصرف السلام" بنسبة 1.09%.

وفيما ارتفع مؤشر بورصة العاصمة الإماراتية أبوظبي بنسبة 0.13% إلى 4968 نقطة، مدعومًا بمكاسب سهم "بنك أبوظبي الأول" على الرغم من تراجع أداء باقي الأسهم القيادية، هبطت بورصة دبي المجاورة بنسبة 0.31% إلى 2537 نقطة، مع نزول أسهم العقار بقيادة "إعمار" و"أرابتك".

كما نزلت بورصة مسقط بنسبة 0.15% لتصل إلى 4304 نقطة، بضغط تراجع أسهم قطاع الخدمات والصناعة بنحو 0.31% و0.18% على التوالي؛ وانخفضت بورصة الأردن بنحو محدود بلغت نسبته 0.05% إلى 1920 نقطة، مع تراجع أسهم القطاع الصناعي بنسبة 0.16% والمالي بنسبة 0.13%.

كذلك فقد تراجعت بورصة قطر هامشيا بنسبة 0.04% إلى 10653 نقطة، مع هبوط 4 مؤشرات قطاعية يتصدرها التأمين والاتصالات والبنوك والعقارات.

وقال الوسيط الماليّ في أسواق الإمارات، عمرو مدني إنّ الأسواق الإقليمية "تفتقر إلى محفزات الصعود؛ لذلك نرى دائمًا أداءً باهتا مصحوبًا بتحركات أفقية لغالبية الأسهم"، ووفقًا لوكالة "الأناضول" قال مدني: "نعتقد أن الأسواق ستبدأ في التحسن النسبي، مع بدء إعلان الشركات عن نتائجها المالية لعام 2018".

 

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص