الاسترليني ينخفض مع الاستعداد لقمة حول بريكست

الاسترليني ينخفض مع الاستعداد لقمة حول بريكست
(أ ب)

سجل الجنيه الاسترليني، اليوم الأربعاء، تراجعا مقابل الدولار بعدما ارتفع لأعلى مستوياته في خمسة أشهر، مع تلميحات حول احتمال التوصل لاتفاق ينظم خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست)، في موعده النهائي.

وخسر الجنيه الاسترليني بعض المكاسب التي حققها بفضل دلائل على أن بريطانيا تقترب من إبرام ‭‭‭‬‬ا‭‭‬‬‬تفاق لتنظيم بريكست.

ونزل الاسترليني من أعلى مستوى مقابل اليورو في خمسة أشهر مع جني مستثمرين الأرباح والاستعداد لقمة حاسمة بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي يومي الخميس والجمعة.

وسُلطت الأضواء على العلاقات الأميركية الصينية من جديد مع هبوط اليوان بعد انتقاد بكين تشريعا أميركيا تراه داعما لاحتجاجات هونغ كونغ المستمرة منذ نصف عام.

ونزل الاسترليني 0.24 بالمئة إلى 1.2757 دولار متراجعا من أعلى مستوى في خمسة أشهر عند 1.2800 دولار الذي بلغه أمس الثلاثاء.

ومقابل اليورو، نزلت العملة البريطانية نحو 0.2 بالمئة إلى 86.48 بنس. والثلاثاء، سجل الاسترليني 86.25 بنس لليورو وهو أعلى مستوى منذ العاشر من أيار/ مايو.

وفي التعاملات الداخلية، نزل اليوان 0.22 بالمئة إلى 7.0973 للدولار. وفي التعاملات الخارجية، هبطت العملة الصينية أكثر من 0.2 بالمئة إلى 7.1028 مقابل الدولار.

وارتفع الين قليلا إلى 108.66 مقابل الدولار مبتعدا عن أقل مستوى في شهرين. وزاد الين نحو 0.4 بالمئة مقابل الاسترليني ونحو 0.5 بالمئة مقابل الدولار الأسترالي.

وصعد مؤشر الدولار، الذي يتتبع أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات منافسة، قليلا بنحو 0.04 بالمئة إلى 98.323.