بكين: توقيع الاتفاق التجاري مع واشنطن الأسبوع المقبل

بكين: توقيع الاتفاق التجاري مع واشنطن الأسبوع المقبل
(أرشيفية - أ ب)

من المقرر أن تشهد العاصمة الأميركية واشنطن، الأسبوع المقبل، توقيع المرحلة الأولى من الاتفاق التجاري بين الولايات المتحدة والصين، في خطوة قد تضع حدا لتوترات تجارية أثرت على الاقتصاد العالمي.

وأعلنت بكين اليوم الخميس، أن نائب رئيس الوزراء الصيني، ليو هي، سيتوجّه إلى واشنطن، الأسبوع المقبل، للتوقيع على اتفاق "المرحلة الأولى" التجاري مع الولايات المتحدة، الهادف لخفض التصعيد في الحرب التجارية بين القوتين الاقتصاديتين الأكبر في العالم.

وأفادت وزارة التجارة الصينية بأن كبير المفاوضين الصينيين في الحرب التجارية مع واشنطن، ليو هي، سيزور العاصمة الأميركية من الإثنين حتى الأربعاء.

ويأتي الإعلان بعدما كشف الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أن البلدين سيوقعان على الاتفاق المصغّر في 15 كانون الثاني/ يناير الجاري.

وقال الناطق باسم وزارة التجارة الصينية، غاو فينغ، إنه "بدعوة من الولايات المتحدة، سيقود ليو هي وفدًا يزور واشنطن من 13 كانون الثاني/ يناير حتى 15 كانون الثاني/ يناير للتوقيع على اتفاق المرحلة الأولى".

وأضاف "يتواصل الطرفان عن قرب بشأن التفاصيل المرتبطة بالتوقيع"، دون أن يقدّم مزيدًا من التفاصيل.

وأفاد مسؤولون أميركيون وصينيون أن الاتفاق يشمل بنودًا تتطرق إلى حماية الملكية الفكرية والمنتجات الغذائية والزراعية والخدمات المالية والعملات الأجنبية، إضافة إلى بند مرتبط بحل النزاعات.

وفي 13 كانون الأول/ ديسمبر الجاري، أعلنت واشنطن وبكين، التوصل إلى اتفاق بشأن المرحلة الأولى من الاتفاق التجاري، المقرر توقيعه الأسبوع الأول من كانون الثاني/ يناير المقبل.

والشهر الماضي، قالت وكالة "فيتش" للتصنيف الائتماني، إن التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، هدأت خلال الفترة الأخيرة، لكنها لم تنته بعد، ما يعني أن مخاطر تصاعدها ما تزال قائمة.

وتقول الوكالة إن "الحرب التجارية ما تزال بعيدة عن نهايتها، حتى مع وجود اتفاق المرحلة الأولى"، موضحة أن "معدل التعرفة الأميركية سيظل الفعال على الواردات الصينية (16 في المئة مقارنة مع 25 قبل الاتفاق الأولي) أعلى بكثير من مستوى 3 في المئة قبل بدء الحرب التجارية".

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة