وفاة و30 إصابة بكورونا في القدس المحتلّة خلال يومين 

وفاة و30 إصابة بكورونا في القدس المحتلّة خلال يومين 
عائلة فلسطينية تمر أمام جنود الاحتلال بالقدس (أ ب)

توفي مقدسيّ وأصيب 30 بفيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19)، خلال اليومين الأخيرين، بحسب ما أعلن عضو وحدة مكافحة كورونا في القدس، د. علي الجبريني، في بيان أصدره مساء الثلاثاء.

وأفاد الجبريني في البيان بتسجيل "حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا لمواطن مقدسي في مستشفى هداسا عين كارم ليرتفع عدد حالات الوفاة إلى 80 منذ بداية الجائحة".

وقال إن "الانخفاض مستمر ومتواصل في عدد الإصابات بفيروس كورونا في المدينة حيث تم رصد 30 إصابة فقط خلال يومين".

وأضاف: "تم تسجيل 16 إصابة يوم الإثنين و14 إصابة الثلاثاء، مع تسجيل 58 حالة شفاء".

وأفاد الجبريني بانخفاض عدد الإصابات النشطة إلى 256 إصابة.

وذكر أن الفيروس "قد يسبب مضاعفات حتى بعد الشفاء منه".

وقال الجبريني إنّ عدد الفحوصات لا يزال قليلا رغم حلول فصل الخريف واقتراب فصل الشتاء وما يحملانه من أمراض موسمية، مشجّعًا المقدسيين، خصوصا من تظهر عليه أعراض، على إجراء الفحوصات تحت شعار "فحصك دليل وعيك وصحتك".

وأكد الجبريني أن أزمة كورونا "لا تزال موجودة، وحرصا على عدم انتشارها (انتشار الفيروس) مجددا يجدر بنا مواصلة الالتزام بالتعليمات الصحية من حيث ارتداء الكمامات، التباعد الاجتماعي والحرص على النظافة الشخصية".