الاحتلال يهدم منزل الأسير خليل دويكات في بلدة روجيب

الاحتلال يهدم منزل الأسير خليل دويكات في بلدة روجيب
الاحتلال يهدم منزل الأسير دويكات (الجيش الإسرائيلي)

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قبيل فجر اليوم، الإثنين، منزل الأسير خليل دويكات في بلدة روجيب قرب مدينة نابلس، بعد إدانته بتنفيذ عملية طعن أسفرت عن مقتل إسرائيلي في مدينة بيتاح تيكفا، في آب/أغسطس الماضي.

واندلعت مواجهات في البلدة بعد منتصف الليلة الماضية بين عشرات المواطنين الفلسطينيين وقوات الاحتلال. وأشعل الشبان الفلسطينيون الإطارات وألقوا حجارة وزجاجات حارقة باتجاه قوات الاحتلال، فيما استخدمت قوات الاحتلال أسلحة تفريق مظاهرات.

وأصدرت المحكمة العليا الإسرائيلية، الأسبوع الماضي، قرارا صادقت فيه على هدم منزل دويكات. وإثر ذلك، أجرت قوات الاحتلال قياسات للمنزل تمهيدا لهدمه.

ونفذ دويكات (46 عاما) عملية الطعن يوم 26 آب/أغسطس الماضي، وأسفرت عن مقتل شخص حريدي، يدعى شاي أوحايون.

وتبين حينها أن دويكات كان يحمل تصريحا بالدخول إلى إسرائيل وأنه يتواجد فيها بشكل قانوني.

وكانت الإذاعة العامة الإسرائيلية "كان" ذكرت بعد وقوع العملية أن تدقيقا أوليا أجراه جهاز الأمن الإسرائيلي (الشاباك)، أظهر أن دويكات عانى من مشاكل نفسية، وعولج في الفترة الأخيرة من قِبل جهات الرفاه في السلطة الفلسطينية.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص