ضحية ثانية في العام الجديد: قتيل إثر شجار في الطيرة

ضحية ثانية في العام الجديد: قتيل إثر شجار في الطيرة
منظر عام لمدينة الطيرة (أرشيفية)

قُتل فواز دعاس (56 عاما) متأثرا بجروحه الحرجة وأصيب آخر بجروح إثر وقوع شجار بجانب البريد القديم في مدينة الطيرة بمنطقة المثلث الجنوبي، اليوم الجمعة.

وهذه الجريمة الثانية في اليوم الأول من العام الجديد 2021؛ وذلك بعد ساعات من مقتل الشاب وسام مأمون رباح (21 عاما) في جديدة المكر متأثرا بجروحه الخطيرة إثر تعرضه لجريمة إطلاق نار فجر اليوم.

الضحية فواز دعاس

وجاء في التفاصيل أن شخصا في الخمسينيات من عمره أصيب بجروح حرجة، أما الآخر فوصفت حالته بالمتوسطة وهو يعاني من جراح في أنحاء جسده؛ وكلاهما نتيجة تعرضهما للطعن.

وأحيل المصابان على وجه السرعة إلى المستشفى لاستكمال العلاج؛ بيد أنه جرى إقرار وفاة أحدهما بعد فشل كافة محاولات إنقاذ حياته.

وفتحت الشرطة ملفا للتحقيق في ملابسات الجريمة التي وقعت على ما يبدو بسبب خلاف عائلي، واعتقلت عددا من المشتبهين بالضلوع في الشجار.

جرائم القتل: 100 ضحية في العام 2020

بلغت حصيلة ضحايا جرائم القتل بالمجتمع العربي في العام المنقضي (2020)؛ 100 ضحية بينها 16 امرأة؛ لا تشمل ضحايا الجرائم التي وقعت في مدينة القدس وهضبة الجولان المحتلتين.

ويُستدل من المعطيات والإحصائيات المتوفرة، أن جرائم القتل ازدادت بشكل مقلق للغاية، غالبيتها ارتكبت باستخدام السلاح الناري وأخرى ارتكبت بالاعتداء والطعن بالسكاكين والآلات الحادة والدهس.

وفي الوقت الذي باتت تفتك فيه الجريمة المجتمع العربي، تتقاعس الشرطة عن القيام بدورها في كبح جماح هذه الظاهرة، وفي المقابل نشطت في إصدار بيانات بـ"شروعها في التحقيق" وأخرى حول أوامر منع نشر حول مجريات التحقيق في الجرائم.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص