بريطانيا: تيريزا ماي تنجو من حجب الثقة

بريطانيا: تيريزا ماي تنجو من حجب الثقة
(أ ب)

فازت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، الأربعاء باقتراع على الثقة في قيادتها لحزب المحافظين، بعدما حصلت على تأييد 200 نائب محافظ في مقابل 117.

يذكر أن ماي كانت بحاجة إلى دعم 159 صوتا للفوز بأغلبية بسيطة.

وفي وقت سابق ، الأربعاء، حذّرت ماي، من تداعيات تغيير القيادة في حزب المحافظين، قائلة إن ذلك من شأنه أن يؤدي إلى تأجيل موعد الخروج من الاتحاد الأوروبي (بريكست) لما بعد 29 آذار/ مارس المقبل أو إلغائه.

وعقد التصويت السري على قيادة ماي لحزب المحافظين، بعد حصول رئيس لجنة تابعة للحزب في مجلس العموم البريطاني غراهام برادي، على 48 خطابا من النواب، وهو العدد اللازم للبدء في التصويت على قيادة ماي.

كما أعلنت ماي، اعتزامها مغادرة منصبها قبل الانتخابات العامة المقبلة في 2022، وذلك، خلال كلمة لها أمام نواب حزب المحافظين الذي تنتمي إليه، الأربعاء، قبيل بدء نواب الحزب في التصويت على سحب الثقة منها كزعيمة للحزب.

وذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية أنّ ماي أخبرت النواب المحافظين أنها "ستغادر منصبها كرئيسة للوزراء قبل الانتخابات العامة المقبلة (المقررة عام 2022)".

وتعهدت ماي، في وقت سابق، أنها ستتصدى للاقتراع، قائلة إنه "سيجعل مستقبل بريطانيا في خطر وسيجازف بمفاوضات الخروج من الاتحاد الأوروبي"، بحسب "بي بي سي".

وقالت ماي في تصريحات أدلت بها خارج مقر الحكومة إن "أي تصويت على الزعامة تجازف بتسليم مفاوضات الخروج من الاتحاد إلى أيدي نواب المعارضة في البرلمان، ولن يكون هناك زعيم جديد قبل الموعد القانوني في 21 كانون الثاني/ يناير (المقبل)".

وأضافت أنه "لن يكون أمام أي زعيم جديد الوقت لإعادة التفاوض بشأن اتفاق الانسحاب وإقرار التشريع في البرلمان بحلول 29 آذار/ مارس، لذا فإحدى أولى الإجراءات التي سيتخذها ستكون تمديد أو إلغاء المادة 50 أي تأجيل أو حتى وقف بريكست".

يشار إلى أنّ حزب المحافظين هو أكبر حزب في البرلمان البريطاني، ومن يتولى قيادته يتوقع أن يكون رئيسا للوزراء.