مقتل 4 سودانيين في إطلاق رصاص على متظاهرين

مقتل 4 سودانيين في إطلاق رصاص على متظاهرين
(أ ب)

أكدت لجنة أطباء السودان المركزية، اليوم الخميس، مقتل 4 متظاهرين وإصابة آخرين، إثر استهدافهم بالرصاص الحي، في مدنية أم درمان غربي العاصمة الخرطوم، حسب ما جاء في بيان صادر عن اللجنة. 

وتظاهر مئات آلاف السودانيين، الخميس، في الخرطوم وعدد من مدن البلاد، في إطار مسيرات "القصاص العادل" المستمرة منذ صباح اليوم، تنديدا بمقتل محتجين سلميين بمدينة الأبيض قبل أيام، وللمطالبة بتسليم السلطة لحكومة مدنية. 

وقبيل انطلاق المظاهرات، شهدت الخرطوم انتشارًا أمنيًا كثيفًا، كما أغلقت قوات الدعم السريع (تتبع الجيش) الشوارع الرئيسية المؤدية إلى القصر الرئاسي، والقيادة العامة للجيش.

والإثنين، قتل 6 محتجين، بينهم 4 طلاب، وأصيب 62 آخرون، خلال فض مسيرة طلابية في الأبيض؛ احتجاجًا على تقرير لجنة تقصي الحقائق حول فض الاعتصام، وفق اللجنة المركزية لأطباء السودان. 

وتحت شعار "مقتل طالب، مقتل أمة"، تأتي هذه التظاهرة استجابة لدعوة وجهتها قوى إعلان الحرية والتغيير للشعب السوداني، للمشاركة في المليونية بعد ثلاثة أيام من مقتل ستة متظاهرين بمدينة الأبيض غرب البلاد، معظمهم من طلاب المدارس الثانوية.

وانحصرت المواكب داخل الخرطوم حتى الآن في كل من أحياء الصحافة وجبرة والكلاكلة، ووسط الخرطوم وأم درمان وشرق النيل وبحري، بينما شملت قائمة المدن التي انضمت للمليونية الأبيض وكسلا وحلفا الجديدة والدويم وعبري.

وعلى الصعيد السياسي، نقلت وكالة السودان للأنباء عن المتحدث الرسمي باسم المجلس العسكري الانتقالي الفريق شمس الدين الكباشي، قوله إن المفاوضات بين المجلس وقوى إعلان الحرية والتغيير ستستأنف اليوم بفندق كورنثيا بالخرطوم بشأن الوثيقة الدستورية.

ويشهد السودان اضطرابات متواصلة منذ أن عزلت قيادة الجيش، في 11 نيسان/ أبريل الماضي، عمر البشير من الرئاسة (1989 - 2019)، تحت وطأة احتجاجات شعبية منددة بتردي الأوضاع الاقتصادي. 

وأعرب المجلس العسكري مرارا عن اعتزامه تسليم السلطة إلى المدنيين، لكن لدى بعض مكونات قوى التغيير مخاوف من احتفاظ الجيش بالسلطة، كما حدث في دول عربية أخرى.



مقتل 4 سودانيين في إطلاق رصاص على متظاهرين