ليفربول ينتصر على تشيلسي ويُحرز كأس السوبر الأوروبيّ

ليفربول ينتصر على تشيلسي ويُحرز كأس السوبر الأوروبيّ
النجم محمد صلاح، من المباراة (الأناضول)

تُوّج فريق ليفربول الإنجليزي، بعد منتصف الأربعاء، بلقب كأس السوبر الأوروبي لكرة القدم للمرة الرابعة في تاريخه، بتغلبه على تشيلسي بركلات الترجيح بنتيجة 5-4 بعد نهاية الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل منهما في المباراة التي أقيمت، بالعاصمة التركية إسطنبول.

وجاءت بداية المباراة سريعة من جانب لاعبي ليفربول حيث تم الاعتماد على الثنائي الهجومي المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو ماني، خاصة وأن الألماني يورغن كلوب المدير الفني للريدز فضل عدم الدفع بالبرازيلي روبيرتو فيرمينيو منذ البداية. 

(الأناضول)

وتألق الإسباني كيبا حارس مرمى تشيلسي الذي دافع عن مرماه ببسالة بتصديه لانفراد من قبل صلاح، ورأسية من قبل ماني. 

بمرور الوقت، اكتسب لاعبو تشيلسي الثقة في أنفسهم وفرضوا سيطرتهم على مجريات اللقاء معتمدين على تحركات الإسباني بيدرو رودريغيز الذي كان مصدر إزعاج واضح لدفاع ليفربول. 

وجاءت الدقيقة 36 لتشهد هدف التقدم لتشيلسي عندما تهيأت الكرة إلى الفرنسي أوليفيه جيرو ليسدد كرة أرضية زاحفة سكنت الشباك. بعدها بدقائق ألغت حكمة اللقاء هدفًا ثانيًا لتشيلسي بحجة سقوط بوليسيتش في مصيدة التسلل. 

مدرب تشيلسي، جيرارد (الأناضول)

وبحث لاعبو ليفربول عن فرصة إدراك التعادل، إلا أن جميع محاولاتهم باءت بالفشل، لينتهي الشوط الأول بتقدم تشيلسي بهدف دون رد.

ومع بداية الشوط الثاني، دخل ليفربول مهاجمًا محاولًا إدراك التعادل، وهو ما تحقق في الدقيقة 47 عبر ماني الذي تهيأت له الكرة داخل منطقة الجزاء سددها مباشرة في المرمى. 

(الأناضول)

وتبادل الفريقان الهجمات في محاولة لتسجيل هدف الفوز والتتويج باللقب إلا أن جميع المحاولات باءت بالفشل لينتهي الوقت الأصلي من اللقاء بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منهما. 

وجاءت الدقيقة 94 لتشهد تسجيل ماني الهدف الثاني له ولفريقه لتزداد الإثارة في فعاليات اللقاء.

(الأناضول)

واحتسبت حكمة اللقاء ضربة جزاء لتشيلسي في الدقيقة 101 عن طريق الإيطالي جورجينيو أدريان لينتهي الشوط الإضافي الأول بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل منهما.

ولم تتغير النتيجة في الشوط الإضافي الثاني ليتم اللجوء إلى ركلات الجزاء الترجيحية والتي حسمها ليفربول لصالحه بنتيجة 5-4.

يُذكر أن طاقمًا تحكيميا نسائيا، بقيادة الفرنسية ستيفاني فرابارت، قد تولّى إدارة المباراة، في خطوة لقيَت إشادة واسعة قبل المباراة، ولا سيّما من المدرّبين جيرارد، ويورغن كلوب اللذين أعربا عن فرحتهما من هذه الخطوة.



ليفربول ينتصر على تشيلسي ويُحرز كأس السوبر الأوروبيّ

ليفربول ينتصر على تشيلسي ويُحرز كأس السوبر الأوروبيّ

ليفربول ينتصر على تشيلسي ويُحرز كأس السوبر الأوروبيّ

ليفربول ينتصر على تشيلسي ويُحرز كأس السوبر الأوروبيّ

ليفربول ينتصر على تشيلسي ويُحرز كأس السوبر الأوروبيّ

ليفربول ينتصر على تشيلسي ويُحرز كأس السوبر الأوروبيّ