غارات إسرائيلية على غزة وإطلاق قذيفة باتجاه بلدات إسرائيلية

غارات إسرائيلية على غزة وإطلاق قذيفة باتجاه بلدات إسرائيلية
الصورة للتوضيح فقط من قطاع غزة (أ ب)

شنّ الاحتلال الإسرائيلي، بعد منتصف ليل الجمعة – السبت، غارات على أراضٍ زراعيّة في قطاع غزّة، بعد ساعات من إطلاق قذيفة من القطاع باتجاه بلدات إسرائيليّة.

وذكرت وسائل إعلام محليّة أن القصف تركّز في دير البلح.

وفي وقت سابق الجمعة، أعلنت وسائل إعلام إسرائيليّة، أن القبة الحديديّة أسقطت قذيفة أطلقت من قطاع غزّة.

وكانت صافرات الإنذار قدّ دوّت البلدات الإسرائيليّة، شمال شرق قطاع غزّة، مثل سديروت وغافيم، وفي بلدات "شاعر هنيغيف".

وشهد قطاع غزّة، الأسبوع الماضي، تصعيدًا إسرائيليًا أدّى إلى استشهاد خمسة شبّان، حاولوا اجتياز الحدود.

فالسبت الماضي، استشهد 4 شبان فلسطينيين بنيران الاحتلال جنوبي قطاع غزة، وهم عبد الله حمايدة (21 عاما)، وعبد الله العمري (19 عاما)، وعبد الله المصري، وأحمد عديني (20 عاما).

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال إن أجهزة الرصد عاينت فلسطينيين مسلحين ببنادق كلاشينكوف وقنابل يدوية وقاذفات "آر بي جي" وصلوا السياج الحدودي جنوبي قطاع غزة، وعندها تم استنفار قوات عسكرية إلى المكان.

وجاء أنه عندما عبر أحد المقاومين الفلسطينيين السياج الحدودي، أطلقت قوات الاحتلال النار باتجاههم، ما أدى إلى استشهادهم، في حين لم ترد أية أنباء عن وقوع إصابات في وسط جنود الاحتلال.

بينما استشهد، فجر الأحد، برصاص قوات الاحتلال شمال قطاع غزة المحاصر، بزعم محاولة اجتياز السياج الحدودي الفاصل.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن جيش الاحتلال رصد فلسطينيا خلال "محاولته اجتياز السياج الفاصل شمال بيت حانون شمال قطاع غزة، وقتل في تبادل إطلاق نار".

وقال الجيش الإسرائيلي إن مدفعية الاحتلال أطلقت قذائف عدّة على المواقع الفلسطينية المحيطة، بعد محاولة فلسطيني اجتياز السياج الفاصل في منطقة النصب التذكاري شمال بيت حانون.