الخليل: إصابة حرجة لفتاة فلسطينية بزعم عملية طعن

الخليل: إصابة حرجة لفتاة فلسطينية بزعم عملية طعن

أصيبت فتاة فلسطينية بجروح وصفت بالحرجة جراء إطلاق النار عليها من قبل جنود الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الأربعاء، بزعم محاولتها تنفيذ عملية طعن بالقرب من الحرم الإبراهيمي بالخليل.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن عناصر شرطة حرس الحدود أطلقوا النار على فتاة فلسطينية عندما حاولت تنفيذ عملية طعن بالحرم الإبراهيمي، وأصابوها بجروح وصفت بالحرجة.

وزعمت سلطات الاحتلال أنه تم إطلاق النار على الفلسطينية عندما أشهرت سكينا وحاولت طعن أحد عناصر حرس الحدود، فيما لم تسجل أيّة إصابات في صفوف قوات الاحتلال.

وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال أطلقت النار على الفتاة عندما تواجدت داخل البوابات المؤدية للحرم الإبراهيمي.

وعقب ذلك، أغلقت قوات الاحتلال المنطقة بشكل كامل، وكافة الحواجز العسكرية المحيطة بالحرم الإبراهيمي، ومنعت الفلسطينيين من التحرك في محيط المنطقة.

 وقال وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية حسام أبو الرب، إن "قوات الاحتلال ي قامت بإغلاق وطرد موظفي المسجد الإبراهيمي صباح اليوم الأربعاء، بعد إصابة سيدة فلسطينية. الموظفون رفضوا وبشدة الانصياع لقرار قوات الاحتلال، الأمر الذي دفع الجنود إلى إخراجهم بالقوة واحتجاز العديد منهم داخل المسجد".